الرئيس البوروندي: الانتخابات الرئاسية ستجري في موعدها

الرئيس البوروندي: الانتخابات الرئاسية ستجري في موعدها

بوجمبورا (بوروندي)- قال الرئيس البوروندي بيير نكورونزيزا، اليوم الجمعة، إن الانتخابات الرئاسية ستجري في موعدها في يونيو / حزيران القادم.

جاء ذلك في بيان رسمي صادر عنه، وصل وكالة ”الأناضول“ نسخة منه، رغم دعوات دولية وأفريقية بتأجيل الانتخابات الرئاسية، إلى حين استقرار الوضع في البلاد.

وتجدّدت في العاصمة البوروندية بوجمبورا، اليوم الجمعة، الاحتجاجات المناهضة لترشّح نكورونزيزا، لولاية رئاسية ثالثة، تعتبرها المعارضة ”غير دستورية“، عقب السكون الذي عم شوارع المدينة، أمس الخميس، إثر المعارك المندلعة بين المنقلبين على النظام وأنصاره، وفقا لمراسل الأناضول.

وقاد عسكريون، الأربعاء الماضي، محاولة انقلاب للإطاحة بنكورونزيزا، غير أنّه مني بالفشل، إثر تمكّن الأخير من العودة إلى البلاد، وإحباط التمرّد.

ووفقا لمصادر مقربة من الرئاسة البوروندية، فإنّ نكورونزيزا وصل بالفعل إلى العاصمة بوجمبورا، قادما من مسقط رأسه ”نغوزي“، الواقعة شمالي البلاد، ومن المنتظر أن يلقي خطابا في وقت لاحق من اليوم.

وألقت الشرطة البوروندية، صباح اليوم الجمعة، القبض على 3 جنرالات من ”الانقلابيين“، بحسب ما صرح به لويلي نياميتوي، مستشار الرئيس بيير نكورونزيزا، في وقت لا يزال فيه ”مهندس“ محاولة الانقلاب ”الفاشلة“ الجنرال غودفراود نيومباري، فارّاً من قبضة الأمن.

وأمس الخميس، أعلن الرئيس نكورونزيزا، عودته إلى بلاده، بعد يوم من منع طائرته من دخول المجال الجوي لبوروندي، بالتزامن مع محاولة انقلابية نفذها عسكريون، ووصفتها الرئاسة بـ“الفاشلة“.

وتعيش بوروندي منذ 26 أبريل / نيسان الماضي، على وقع مسيرات من تنظيم المعارضة والمجتمع المدني ضد ترشح الرئيس بيير نكورونزيزا، لولاية ثالثة يعتبرونها ”غير دستورية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com