أخبار

اعتقال مترجم عراقي سابق في الجيش الأمريكي لمبايعته داعش
تاريخ النشر: 15 مايو 2015 7:13 GMT
تاريخ التحديث: 15 مايو 2015 7:21 GMT

اعتقال مترجم عراقي سابق في الجيش الأمريكي لمبايعته داعش

المحققون يؤكدون كذب المترجم العراقي بشأن اعترافاته بأنه سافر إلى سوريا للقتال في صفوف الجيش السوري الحر.

+A -A

واشنطن – اعتقلت السلطات الأمريكية، الخميس، مهاجراً عراقياً عمل مترجماً سابقاً في الجيش الأمريكي، لاتهامه بالكذب بشأن إعلانه الولاء لزعيم تنظيم الدولة الاسلامية.

واتهم مكتب التحقيقات الفيدرالي، في شكوى جنائية مقدمة إلى المحكمة الاتحادية في دالاس، بلال عبود بالسفر إلى سوريا في (أبريل/ نيسان) 2013 عبر عدد من الدول منها المكسيك وتركيا، ثم عودته للولايات المتحدة في (سبتمبر/ أيلول) من نفس العام.

وجاء في الشكوى أن عبود اعترف لمحققي مكتب التحقيقات بأنه سافر إلى سوريا للقتال في صفوف الجيش السوري الحر، إلا أنه حين تمت مصادرة جهاز الكمبيوتر الخاص به اكتشف المحققون أن المترجم العراقي بايع أبو بكر البغدادي زعيم الدولة الإسلامية، وكان قد كتب تغريدة في 19 (يوليو/ تموز) الماضي مستخدماً كنية إسلامية يعلن فيها البيعة للخليفة أبو بكر البغدادي.

ومثل عبود مساء، الخميس، بشكل مبدئي أمام المحكمة في تكساس، وسيظل معتقلاً إلى حين انعقاد جلسة الجمعة للبت في أمر احتجازه.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك