رشق سيارة رئيس البلدية الإسرائيلية في القدس بالحجارة

رشق سيارة رئيس البلدية الإسرائيلية في القدس بالحجارة

القدس – رشق فلسطينيون سيارة رئيس البلدية الإسرائيلية في القدس، نير بركات، بالحجارة لدى وصولها مساء يوم السبت إلى بلدة الطور في القدس الشرقية

أوضح الشهود، وهم من سكان بلدة الطور، أنه تم رشق سيارة بركات بالحجارة بعد وصوله مساء أمس اثر دهس 3 عناصر من شرطة حرس الحدود الإسرائيلي منفي قبل مجهول

و قال الموقع الالكتروني لصحيفة ”يديعوت أحرونوت“ الإسرائيلية إن رشق سيارة بركات لم ينتج عنه أية إصابات، لكن لحقت أضرار مادية بالسيارة.

وقالت لوبا السمري، المتحدثة بلسان الشرطة الإسرائيلية، في تصريح مكتوب أن 3 من أفراد الشرطة أصيبوا بجراح متفاوتة اثر عملية الدهس في بلدة الطور.

وأشارت إلى أن شرطية في الوحدات الخاصة أصيبت بجروح متوسطة، وأن شرطيين اثنين أصيبا بجروح طفيفة، ونقلوا جميعا إلى المستشفى لتلقي العلاج.

و أشارت إلى أنه تم إطلاق النار على السيارة التي فرت هاربة، كما أضافت: ”تم لاحقا العثور على المركبة المشبوهة الضالعة متروكة، إلا أنها فارغة وجار البحث عن منفذ العملية التي هي ، على ما يبدو،  إرهابية معادية“.

ومر يوم السبت ساخنا ومتوترا في الضفة الغربية والقدس إثر مقتل شابين فلسطنيين برصاص إسرائيلي، وقالت الرواية الإسرائيلية إن أحدهما قتل أثناء محاولته طعن عناصر شرطة، وأن الثاني قتل بعدما تمكن بالفعل من طعن شرطي. مقتل الشابين فجر ردود فعل غاضبة في القدس تفاوتت ما بين رشق الحجارة وإطلاق الزجاجات الفارغة ودهس جنود

.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com