أوباما يتعهد بتقديم 200 مليون دولار للعراق

أوباما يتعهد بتقديم 200 مليون دولار للعراق

واشنطن – تعهد الرئيس الأمريكي باراك أوباما أمس الثلاثاء بتقديم مساعدات إنسانية إضافية للعراق، لكنه لم يحدد أي دعم عسكري إضافي، قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إنه يأمل الحصول عليه من واشنطن في ظل تعاون البلدين من اجل هزيمة مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“ الإرهابي.

وقال اوباما إن الولايات المتحدة ستقدم 200 مليون دولار في صورة مساعدات إنسانية إضافية لمساعدة العراقيين الذين شردهم مسلحو داعش .

وصرح أوباما في أعقاب اجتماع في المكتب البيضاوي مع العبادي ”هناك عائلات وأطفال عانوا نتيجة لأنشطة (الدولة الإسلامية). ونحن بحاجة للتأكيد على أننا نهتم بهم“.

وتعهد الزعيمان بمواصلة التعاون في مكافحة الجماعة الإرهابية. وتمثل هذه المساعدات الجديدة ضعف المبلغ الإجمالي للمساعدات الأمريكية للعراق منذ سيطرة تنظيم داعش على مناطق واسعة من العراق العام الماضي.

وقال أوباما ”نحن نعقد هذا الاجتماع للتأكد من أننا مستمرون في تحسين التنسيق فيما بيننا للتأكد من أن قوات الأمن العراقية في وضع يمكنها من النجاح في مهمتنا المشتركة“، دون تحديد أي مساعدات عسكرية إضافية.

ووفقا لما أعلنته الحكومة الأمريكية فإنه من المنتظر أن يتم تخصيص هذه الأموال في المقام الأول لـ6ر2 مليون عراقي شردهم تنظيم داعش.

وتصل بذلك قيمة المساعدات الإنسانية المقدمة للمشردين العراقيين منذ تشرين أول/أكتوبر 2013 إلى أكثر من 400 مليون دولار.

وأضافت الحكومة الأمريكية أن رئيس الوزراء العراقي لم يطلب المزيد من المساعدات العسكرية لبلاده خلال زيارته الحالية للبيت الأبيض اليوم الثلاثاء وهو الأمر الذي كان متوقعا من قبل الزيارة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com