بعد الاتفاق النووي.. ظريف يستأنف أنشطته في المنطقة

بعد الاتفاق النووي.. ظريف يستأنف أنشطته في المنطقة

طهران ـ غادر وزير الخارجية الإيراني“محمد جواد ظريف“ العاصمة طهران، متوجهاً إلى عُمان، وباكستان، في زيارة رسمية تستغرق يوماً واحداً في كل بلد.

ومن المقرر أن تكون عمان المحطة الأولى لظريف، حيث يجري مباحثات مع المسؤولين فيها، ومن ثم يغادرها مساءً متوجهاً إلى باكستان، حيث سيركّز مباحثاته  مع المسؤولين من البلدين، على عدد من القضايا الإقليمية، وفي مقدمتها الأزمة اليمنية.

ووصفت وسائل الإعلام الإيرانية المحلية الزيارة بأنها ”عودة للدبلوماسية الإيرانية مجدداً في المنطقة، بعد توصل طهران إلى اتفاق في المفاوضات النووية مع دول 5+1“.

وكان وزير الخارجية الباكستاني ”محمد آصف“ سبق وأن صرّح بأن المملكة العربية السعودية طلبت من بلاده مشاركتها في عملية عسكرية برية محتملة في اليمن، مبيناً أن الطلب تمت مناقشته في جلسة البرلمان الباكستاني أمس الثلاثاء.

جدير بالذكر أن الرئيس الإيراني ”حسن روحاني“ تباحث مع نظيره التركي ”رجب طيب أردوغان“، في تطورات الأوضاع في اليمن، يوم أمس أثناء زيارة الأخير إلى إيران، وأعلن الزعيمان أنهما متوافقان على العمل المشترك، من أجل استعادة السلام والاستقرار في اليمن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com