أمير قطر يختتم جولته الآسيوية بتوقيع 6 اتفاقيات مع الهند

أمير قطر يختتم جولته الآسيوية بتوقيع 6 اتفاقيات مع الهند

نيودلهي- وقعت قطر والهند اتفاقية لنقل المحكوم عليهم بين حكومتي البلدين و5 مذكرات تفاهم وتعاون في مجالات مختلفة.

جاء هذا في أعقاب محادثات بين أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وناريندار مودي رئيس الوزراء الهندي، الأربعاء، أعقبها أمير قطر بلقاء براناب موخرجي، رئيس الهند، قبل أن يغادر نيودلهي، مختتما جولة آسيوية شملت باكستان وسريلانكا.

وخلال حفل العشاء الذي أقامه رئيس الهند بالقصر الرئاسي تكريما لأمير قطر، عبر الشيخ تميم عن ”تقديره لدور الجالية الهندية في قطر ومساهمتها في مسيرة تنمية الدولة وتطورها الاقتصادي“، مرحبا بهذه المساهمة لمواصلة هذه المسيرة معا، حسب وكالة الأنباء القطرية.

وأكد ”حرصه على دعم العلاقات المتينة بين البلدين والتزام قطر بتأمين احتياجات الهند من مصادر الطاقة“، مشيرا في هذا الصدد إلى ”التطلع لتعزيز فرص التعاون وزيادة الاستثمارات في الهند وخاصة في مجال البنية التحتية وتطوير الصناعة والطاقة وغيرها من المجالات لتحقيق المنفعة المتبادلة للبلدين“.

كان أمير قطر التقى براناب موخرجي رئيس الهند بالقصر الرئاسي راشتراباتي بهوان في مدينة نيودلهي، حيث جرى خلال اللقاء بحث أوجه علاقات التعاون الثنائية الوطيدة بين البلدين الصديقين، إضافة إلى تبادل الرأي ووجهات النظر بشأن عدد من القضايا الإقليمية والدولية.

وقبيل لقائه الرئيس الهندي، عقد أمير قطر وناريندار مودي رئيس الوزراء الهندي جلسة مباحثات رسمية في قصر حيدر آباد هاوس ظهر اليوم، جرى خلالها بحث العلاقات الثنائية بين البلدين والسبل الكفيلة بدعم وتعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات لاسيما في قطاع الاستثمار وبما يعود بالنفع على البلدين والشعبين الصديقين.

كما تم خلال الجلسة تبادل وجهات النظر حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، إضافة إلى آخر تطورات الأوضاع على الساحتين العربية والدولية.

وعقب جلسة المباحثات، شهد الجانبان تبادل 6 اتفاقيات ومذكرات تفاهم موقعة بين حكومتي البلدين خلال الزيارة، وبينها: اتفاقية لنقل المحكوم عليهم، ومذكرة تفاهم للتعاون المشترك في مجال التدريب الدبلوماسي، ومذكرة تفاهم للتعاون في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وأخرى في مجال التعاون العلمي والتقني.

وصدر في ختام الزيارة بيان مشترك، أدان فيه الجانبان ”الإرهاب بجميع أشكاله وصوره“، وأكدا أنه قد هدد كافة المجتمعات وأنه غير مرتبط بأي عرق أو لون أو معتقد.

ووافق الجانبان على“ تعزيز التعاون بينهما في مكافحة الإرهاب على المستويين الثنائيين لكلا البلدين وعلى نطاق النظام الجماعي للأمم المتحدة“.

وشدد الجانبان على الحاجة للتعاون الوثيق في ”مجال الأمن ومكافحة الإرهاب من خلال الحوار المنتظم وتبادل المعلومات والاستخبارات وتقييم وتدريب الأفراد“.

وأعاد الجانبان التأكيد على أهمية الحل السلمي لجميع القضايا الإقليمية والدولية عبر الحوار.

ووصل أمير قطر، الهند، أمس، قادما من سريلانكا، في إطار جولة آسيوية بدأها بزيارة باكستان يوم 23 مارس/ آذار الجاري.

وتعد هذه الزيارة الأولى لأمير قطر للدول الثلاث منذ توليه مقاليد الحكم في 25 يونيو/ حزيران 2013.

وسبق أن قام أمير قطر بجولة آسيوية شملت الصين وكوريا الجنوبية في نوفمبر / تشرين الثاني الماضي، كما قام بزيارة لليابان في فبراير/ شباط الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com