ظريف: لا اتفاق دون رفع العقوبات‎

ظريف: لا اتفاق دون رفع العقوبات‎

المصدر: طهران- من أحمد الساعدي

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، أن بلاده ستصر على رفع كل العقوبات المفروضة عليها، شرطاً للتوصل إلى اتفاق حول برنامجها النووي، مؤكدا أنه سيبذل قصارى جهده من أجل تجاوز الخلافات والمواضيع المعقدة، وأنه لا اتفاق نووي من دون رفع العقوبات.

وأوضح ظريف خلال مشاركته في مجلس تأبين لوالدة الرئيس حسن روحاني، التي توفيت الأحد ”أن طهران تصر على رفع كافة العقوبات الاقتصادية للتوصل إلى اتفاق نووي شامل مع السداسية الدولية“.

من جانبه، أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية علي أكبر صالحي، أنه سيشارك في هذه الجولة من المفاوضات التي ستجري في سويسرا.

ووصف صالحي المفاوضات النووية بالجيدة، معربا عن أمله بتحقق نتيجة الربح في المفاوضات النووية.

ومن المقرر أن يصل الوفد الإيراني المفاوض، برئاسة الوزير محمد جواد ظريف، مساء الأربعاء، إلى سويسرا.

وفرضت الأمم المتحدة والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي مجموعة من العقوبات على إيران، في محاولة لكبح برنامجها النووي خشية سعي طهران إلى امتلاك سلاح نووي، في حين تصر إيران على أن برنامجها النووي ذو أهداف سلمية.

وقال المرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية آية الله علي خامنئي في كلمة الأسبوع الماضي إن الرفع الفوري للعقوبات يجب أن يكون جزءاً من أي اتفاق نووي.

ومن المقرر أن يستأنف غداً مسؤولون من إيران والقوى العالمية الست، الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين، المحادثات النووية بهدف إنهاء النزاع المستمر منذ عقد في شأن برنامج طهران النووي.

ويريد المفاوضون التوصل لاتفاق إطار بنهاية آذار (مارس) قبل ثلاثة شهور من مهلة تنتهي أواخر حزيران (يونيو) لإبرام اتفاق نووي شامل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com