تركيا.. محاكمة مخرج بتهمة إهانة أردوغان

تركيا.. محاكمة مخرج بتهمة إهانة أردوغان

المصدر: إرم - مهند الحميدي

كثرت في الآونة الأخيرة محاكمات مواطنين أتراك بتهمة إهانة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لتطال تلك المحاكمات عشرات المواطنين بعضهم إعلاميين أو فنانين.

آخر تلك المحاكمات؛ تجري بحق المخرج التركي المشهور، مصطفى ألطي أوكلار، الذي تمت إحالته، الثلاثاء، إلى المحكمة على خلفية إهانته لشخص أردوغان، ووصفه بأنه ”يعاني من اضطرابات في الشخصية“.

ونقلت صحيفة تركية معارِضة، الأربعاء، عن أوكلار -وهو خريج كلية الطب- أنه ”لم يقصد إهانة أردوغان، ولم يوجه له انتقاداً، بل قام بتشخيص حالته كطبيب“.

وأضاف أنه ”يشعر بالقلق لإدارة أردوغان للبلاد بسبب الاضطرابات التي يعاني منها في شخصيته وحالته النفسية التي لا تبدو سليمة“.

وتابع أوكلار أن ”أطباء أمثاله يرسلون بشكل دائم ملفات لبعض القضايا التي تنظر هيئة المحكمة فيها، لإعداد تقرير طبي في أشخاص متورطين في جرائم والكشف على قواهم العقلية، ويعمل القضاة على تحقيق العدالة في ضوء ما يقدمه أطباء مثلي من تقارير“.

وتصل تهمة إهانة رئيس الجمهورية، إلى السجن عدة أعوام، منذ وصول أردوغان إلى القصر الرئاسي في آب/ أغسطس 2014، ولم يكن انتقاد أردوغان من قبل ناشطين في السابق، يصل إلى درجة المحاكمة والسجن.

وسبق أن اعتقلت الشرطة التركية 3 مواطنين؛ بتهمة إهانة أردوغان عبر موقع تويتر، وستتم إحالتهم إلى القضاء، خلال الأيام القليلة القادمة، في وقت يشكو الناشطون الحقوقيون من القيود على حرية التعبير في تركيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com