أخبار

البرلمان الإسرائيلي يصوت لصالح حل نفسه
تاريخ النشر: 30 يونيو 2022 7:13 GMT
تاريخ التحديث: 30 يونيو 2022 9:56 GMT

البرلمان الإسرائيلي يصوت لصالح حل نفسه

صوت الكنيست الإسرائيلي، اليوم الخميس، رسميا على حل نفسه بشكل كامل، بموافقة 92 عضوا إسرائيليا لصالح قانون الحل فيما لم يصوّت أحد ضد القانون. وأعلن الكنيست عن

+A -A
المصدر: القدس - إرم نيوز

صوت الكنيست الإسرائيلي، اليوم الخميس، رسميا على حل نفسه بشكل كامل، بموافقة 92 عضوا إسرائيليا لصالح قانون الحل فيما لم يصوّت أحد ضد القانون.

وأعلن الكنيست عن موعد الانتخابات المقبلة، حيث حدد الأول من تشرين الأول/ نوفمبر القادم موعدا جديدا للانتخابات العامة الخامسة في إسرائيل خلال ثلاث سنوات.

وأكدت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية ”كان“، أن الانتخابات الخامسة ستجرى وفق التاريخ الذي أراده التحالف بأغلبية 57 مقابل 47 وهو الأول من نوفمبر، مشيرة إلى أن الموعد الذي اقترحته المعارضة وهو 25 أكتوبر/ تشرين الأول.

وذكرت القناة، أنه تم تحديد موعد الانتخابات في الأول من تشرين الثاني/ نوفمبر، بعد أن قررت القائمة المشتركة دعم اقتراح الائتلاف.

وكان الكنيست الإسرائيلي صادق أمس الثلاثاء، بالقراءة الأولى على حل نفسه، بينما يتطلب التصويت على أي مشروع قانون بثلاث قراءات ليصبح ساري المفعول.

وبموجب الاتفاق الذي جرى بين رئيس الحكومة نفتالي بينيت، ولابيد، سيصبح الأخير رئيس الوزراء الرابع عشر لدولة إسرائيل في منتصف ليلة اليوم الخميس، بدلا من بينيت، الذي أعلن أمس أنه لن يخوض الانتخابات المقبلة.

وستبدأ الحكومة الانتقالية الآن، برئاسة يائير لابيد، الذي سيتولى منصبه رسميا الليلة، بينما ستخوض إسرائيل انتخابات خامسة في غضون ثلاث سنوات.

وبحسب القانون الانتخابي الإسرائيلي، ستغلق قوائم الكنيست في 15 سبتمبر المقبل، وفي 15 نوفمبر، بعد أسبوعين من الانتخابات، سيؤدي الكنيست الخامس والعشرون اليمين الدستورية.

وخلال المداولات التي جرت قبل التصويت على حل الكنيست، قال رئيس المعارضة بنيامين نتنياهو: ”الشعور العام هو أن البلاد تسقط من أيدينا، وفي الوقت الذي يحدث كل هذا، يحاول كبار المسؤولين الحكوميين تزيين الأمور كلها بالورق الملون“.

وأضاف: ”يلجؤون إلى التفاخر والدعاية الذاتية والدعاية الكاذبة الهادفة إلى التستر على حكومة بلا رؤيا وعاجزة عن القيام بأي عمل“، وفق ما ذكرته قناة ”i24news“ الإسرائيلية.

وأوضح نتنياهو ”وعدوا بالتغيير وتحدثوا عن المداواة، وأجروا تجربة ثم فشلت التجربة“، مضيفا: ”هذا ما يحدث عندما تأخذ يمينا غير حقيقي ويسارا متطرفا وتخلطهم مع الإخوان المسلمين والقائمة المشتركة، هذا ما تحصل عليه“.

وتابع: ”الحكومة الوحيدة المقبلة التي يمكن ليائير لابيد أن يشكلها هي مع الإخوان المسلمين والقائمة المشتركة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك