صور من تكريت ”تفضح وحشية“ القوات العراقية

صور من تكريت ”تفضح وحشية“ القوات العراقية

لندن – انتقدت صحيفة التايمز البريطانية ”عمليات إحراق لمنازل مدنيين“ في قرية البو عجيل، شرقي تكريت، نفذها ”مسلحون من ميليشيات عصائب الحق الشيعية“، التي تقاتل إلى جانب القوات الحكومية العراقية ضد تنظيم ”الدولة الإسلامية“.

وتطرقت الصحيفة إلى تنامي المخاوف من أن ترتكب القوات الحكومية أعمالا وحشية ضد مواطنين سنة بالمدينة، وذلك بعد الكشف عن صور لجنود يقومون، فيما يبدو، بتعذيب وقتل سجناء.

ونقلت عن مجموعات حقوقية تحذيرها من احتمال وقوع مجازر انتقامية بعدما عثر مقاتلون شيعة على مقبرة جماعية تضم جثث جنود عراقيين قتلهم مسلحو تنظيم ”الدولة الإسلامية، وفقا لما جاء في التقرير.

وتقول التايمز إن الأدلة على وقوع هجمات انتقامية بدأت تظهر على مواقع تواصل اجتماعي يستخدمها جنود عراقيون، إذ نشرت صور تظهر أعمالا وحشية وقعت مؤخرا.

وذكرت، على سبيل المثال، أنه نشر عبر حساب على انستغرام لجندي عراقي العديد من الصور التي تظهر رؤوسا مقطوعة يعتدي عليها رجال يرتدون ملابس الجيش العراقي بحسب بي بي سي.

وقالت الصحيفة إنه يظهر في إحدى الصور جنود يقفون إلى جانب رأس مقطوعة، مضيفة أنه يظهر في صور أخرى رؤوس ثبتت في مقدمة مركبات هامفي المصفحة.

ولفت التقرير إلى أن علامات طريق تظهر بالصور تشير إلى أن ناشر الصور كان مع القوات في تكريت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com