خامنئي يكلف سليماني ونصر الله بنصرة شيعة البحرين

خامنئي يكلف سليماني ونصر الله بنصرة شيعة البحرين

إرم- أفادت مصادر صحفية متخصصة في الشأن الإيراني أن المرشد الأعلى علي خامنئي كلف قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني والأمين العام لحزب الله اللبناني بالتدخل في نصرة ما أسماه ”شيعة البحرين“ أي المعارضة الشيعية التي تقود الاحتجاجات منذ فبراير 2011.

ونقلت مصادر في الحرس الثوري قولها أن ”التعليمات صدرت لفيلق القدس للتنسيق مع حزب الله لاتخاذ مايلزم لانقاذ الشعب الذي يباد على حد تعبيرها ”، مضيفة أن ”الشعب البحريني يناشدنا ونحن فى فيلق القدس سنلبي النداء ولن نخذلهم لأنهم أولى بالمساعدة“.

وأشارت المصادر إلى أن المرشد الأعلى علي خامنئي كلف قاسم سليماني العمل بواجباته المدرجة في الدستور لتقديم الدعم لشعب البحرين.

وأضافت أن ”سليماني تعهد بتقديم كل مايلزم لإنتفاضة الشعب المبارك في البحرين تماما كما قدمنا لاخواننا في اليمن (الحوثيين).

أكدت المصادر أن سليماني قال خلال اجتماع مغلق : ”سنكون عونا للمظلومين من الشعب البحريني المعتقل والمضطهد، وهذا هدفنا وهذه مسؤوليتنا“.

وأضاف ”كما ساعدنا لبنان وسوريا والعراقيين ونصرنا إخواننا فى اليمن،سنكون خصما للظالمين فى البحرين!.

وأشارت المصادر إلى أن وزارة الخارجية الإيرانية حاولت المساهمة بحل الأزمة البحرينية دون السماح لفيلق القدس بالتدخل ولكن استمرار القمع والإفراط فيه يجعلنا نلبي النداء، موضحة والحديث للمصادر إلى أن ”قمع النظام للمعارضين فاق حدودالصبر ويجب على فيلق القدس العمل بمسؤولياته في نصرة وحماية المستضعفين“.

واصلت المصادر نقل كلام لسليماني خلال اجتماع مغلق مع الدائرة المغلقة بفيلق القدس أنه ”المنامة مقصدنا لتحرير أهلها من المستكبرين، وسستكون مفاجآت“، مضيفاً إن من ظن أن درع الجزيرة سيحميه والاسطول الامريكي ينجيه وبريطانيا تغنيه، فعليه أن ينتظرنا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com