توقيف 4 أجانب حاولوا الانضمام لحركة الشباب الصومالية

توقيف 4 أجانب حاولوا الانضمام لحركة الشباب الصومالية

مقديشو ـ أعلنت السلطات الصومالية، في مدينة طوبلي، بإقليم جوبا الوسطى، المتاخمة للحدود الكينية الصومالية، اليوم الأربعاء ضبط 4 أجانب، كانوا يعبرون الحدود؛ للانضمام إلى حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة.

وقال العقيد هيبى أحمد عبد الله، قائد القوات الحكومية في مدينة طوبلي في تصريحات صحفية إن ”قوات الأمن تمكنت من اعتقال 4 أجانب، هم تنزانيان وكينيان خلال عبورهم الحدود الصومالية للانخراط في صفوف الشباب“.

وأضاف أنه كان بحوزة التنزانيان وثائق مزورة وخريطة تبين المناطق التي تسيطر عليها حركة الشباب والمدن التي يسعيان للوصول إليها، بينما الكينيان الآخران اعترفا بانضمامهما إلى مقاتلي الشباب.

وتابع عبد الله أنهم سيواصلون التحقيق معهم للكشف عن مزيد من المعلومات حول انضمامهم إلى حركة الشباب الصومالية.

وتعتبر الحدود الصومالية الكينية منفذا حيويا تستقطب فيه حركة الشباب مقاتلين جدد أغلبهم من الكينيين، وذلك منذ إرسال كيينا قواتها إلى الصومال عام 2011.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة