سوريا.. تحرير منطقة استراتيجية بالحسكة من قبضة داعش

سوريا.. تحرير منطقة استراتيجية بالحسكة من قبضة داعش

واشنطن-قالت وزارة الدفاع الأمريكية إن قوات معادية لـ“داعش“ تمكنت من الاستيلاء على منطقة قرب مدينة تل حميس بمحافظة الحسكة في سوريا كان التنظيم المتطرف يستخدمها لتمرير تعزيزاته اللوجستية إلى محافظة نينوى، شمالي العراق.

جاء ذلك في بيان صادر عن الوزارة، يوم الثلاثاء، قال إن ”قوات معادية لداعش قامت وبدعم جوي من قوة المهام المشتركة لعمليات العزيمة الصلبة من الاستيلاء على منطقة رئيسية في وقت متأخر من الأسبوع الماضي في شمال شرق سوريا قرب تل حميس“.

وأضاف أن ”هذه القوات قد تغلبت على مقاومة داعش في تلك المنطقة من سوريا، وحرمت المجموعة الإرهابية من قدرتها على المناورة في المنطقة“.

وأوضح أن ”العملية التي استمرت مدة أسبوعين قد انتهت في 7 مارس (آذار) الجاري، وحرمت داعش من الوصول إلى أحد الطرق الرئيسية والذي استخدم تاريخياً لتدفق المقاتلين والمواد إلى العراق إلى مدينتي الموصل وتلعفر (بمحافظة نينوى)“.

وأوضح البيان الذي لم يبين هوية المجموعة المعادية لداعش أنهم ”تمكنوا من السيطرة على أجزاء مهمة من طريق 47 في سوريا وخط مهم لاتصالات وامدادات داعش إلى العراق، إضافة إلى الاستيلاء على منطقة رئيسية في منطقة الجزيرة إضافة إلى تحرير 94 قرية قريبة“.

وبين أن الغارات الجوية التي شنتها قوات التحالف قد تسببت في ”تدمير أسلحة ومركبات ومواقع قتالية تابعة لداعش“.

وقال قائد قوة المهام المشتركة لعمليات العزيمة الصلبة الفريق جيمس تيري ”عزيمة هذه القوات المعادية لداعش، ودقة غاراتنا الجوية مكنتنا من حرمان داعش من هذه الأرض المهمة في سوريا“، بحسب البيان.

ويسيطر ”داعش“ على مساحات واسعة شمالي وغربي العراق قبل أن يضمها إلى أراض استولى عليها في شمال شرق سوريا، وأعلن في يونيو/ حزيران الماضي قيام ما أسماها ”دولة الخلافة“. وتخوض قوات الجيش العراقي والبيشمركة (جيش إقليم شمال العراق) ومليشيات متحالفة معه، معارك ضد التنظيم المتشدد تحت غطاء غارات جوية تشنها طائرات التحالف الغربي – العربي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية.

ويشن العراق حملة عسكرية واسعة منذ الاثنين الماضي، بمشاركة نحو 30 ألف عنصر من الجيش والشرطة وفصائل شيعية مسلحة وأبناء بعض العشائر السنية لاستعادة تكريت (160 كلم شمال بغداد) ومدن وبلدات أخرى في محافظة صلاح الدين من قبضة تنظيم ”داعش“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com