مالي.. حرق شابين حاولا تفجير مقر للشرطة

مالي.. حرق شابين حاولا تفجير مقر للشرطة

باماكو ـ تعرض شابان في مدينة ”غاو“ شمال شرقي مالي إلى الحرق بعد رميهما عبوات ناسفة على مركز للشرطة داخل سوق للمدينة.

وكانا شابان من ”ذوي البشرة الفاتحة“ قد قاما بعد ظهر السبت بإلقاء قنابل على قسم الشرطة المتواجد داخل سوق مدينة ”غاو“ ما نتج عنه انهيار جدار من المبنى، دون وقوع ضحايا بشرية، بحسب مصدر أمني فضل عدم الكشف عن هويته.

وكان البناء في طور التشييد بعد أن كان قد تعرض في السابق إلى التدمير خلال عملية ”سرفال“ الفرنسية (يناير/كانون الثاني 2013) الموجهة ضد ”حركة التوحيد والجهاد في غرب أفريقيا“ (موجاو).

وأفاد شهود عيان أن تجار السوق قد لمحوا الشابين اللذيْن تهيئا للفرار و“ألقوا القبض عليهما وانهالا عليهما بالضرب وتم حرقهما أحياء“.

وقالت نفس المصادر إن ”فرق الإنقاذ تحفظت على جثتي الشابين، فيما تفرقت الحشود الغاضبة في هدوء“.

وجاءت تلك الواقعة بعد ساعات من وقوع هجوم في مطعم مساء الجمعة بالعاصمة ”باماكو“ أسفر عن سقوط 5 قتلى من بينهم 3 من جنسيات أوروبية وماليين إثنين.

وكانت ”غاو“ تعرضت في السابق إلى إطلاق عدة صواريخ مصدرها المجموعات المسلحة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com