مقتل جندي كندي وإصابة 3 بنيران صديقة في العراق

مقتل جندي كندي وإصابة 3 بنيران صديقة في العراق

واشنطن – أعلن الجيش الأمريكي، اليوم السبت، أن جنديا في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، ضد تنظيم الدولة الإسلامية، قتل وأصيب ثلاثة بنيران صديقة، من جانب القوات الكردية في شمال العراق.

وقالت وزارة الدفاع الكندية إن جنديا كنديا قتل بنيران صديقة في العراق ليكون أول جندي من كندا يلقى حتفه خلال مهمتها العسكرية هناك، وأصيب ثلاثة جنود كنديين آخرين.

وأضافت وزارة الدفاع في بيان أن الجنود يتبعون قوة العمليات الخاصة بكندا وأن القوات الكردية العراقية اشتبكت معهم بطريق الخطأ عقب عودتهم إلى نقطة مراقبة خلف الخطوط الأمامية.

وتم الكشف عن هوية الجندي القتيل، ويدعى الرقيب اندرو جوزيف دويرون، في حين لم تتحدد هوية المصابين الثلاثة الذين يخضعون للعلاج.

وتبادلت القوات الخاصة الكندية إطلاق النار مع متشددي الدولة الإسلامية ثلاث مرات على الأقل، منذ انتشارها لتدريب القوات العراقية، وساهمت أيضا في تحديد أهداف للضربات الجوية.

ومن المنتظر أن تقرر كندا خلال بضعة أسابيع ما إذا كانت ستمدد التفويض الممنوح لمهمتها العسكرية هناك ومدته ستة أشهر.

وبالإضافة إلى نحو 70 جنديا من القوات الخاصة الكندية العاملة في منطقة كردستان بشمال العراق، تشارك كندا بست مقاتلات في مهام القصف التي تقودها الولايات المتحدة، ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com