وزير خارجية الأردن يقترح إجراء حوار عربي إيراني

وزير خارجية الأردن يقترح إجراء حوار عربي إيراني

طهران- أكد وزير الخارجية الأردني ناصر جودة، أهمية العلاقات مع طهران لعمّان، مقترحا إجراء حوار عربي – إيراني على غرار ما تقوم به الجامعة العربية من حوارات مع مختلف الدول.

وخلال لقائه نظيره الإيراني، محمد جواد ظريف في طهران، السبت، وصف مشاوراته مع المسؤولين الايرانيين في الظروف الراهنة للمنطقة بأنها مهمة جدا، بحسب وكالة أنباء فارس الإيرانية.

وقال: ”إيران دولة مهمة في المنطقة ونحن نعتقد بأننا يمكننا تبادل الآراء والأفكار ووجهات النظر معها حول مختلف القضايا ومنها الإقليمية“.

واعتبر وزير الخارجية الأردني، الإرهاب والتطرف، بأنهما يمثلان المشكلة الأساسية في المنطقة وأضاف أن: “ هذه المشكلة لا تعرف شيعة أو سنة.“

كما اعتبر جودة، الحوار حول القضايا الإقليمية من المبادئ الأساسية للسياسة الخارجية لبلاده.

وتابع: “ عدم الاستقرار والعنف والتطرف قد مدت جذورها في منطقتنا منذ أعوام، ونحن نعتقد بضرورة عودة الأمن والاستقرار السياسي للمنطقة سريعا، ولهذا السبب فإننا بحاجة إلى الوحدة والتلاحم بين جميع الدول الإسلامية، ومن المهم لنا في هذا السياق إجراء محادثات مع الأخوة الإيرانيين والتشاور معهم بشأن القضايا الإقليمية“.

ولفت إلى الدور الإقليمي البارز لإيران قائلا، إنه من الجيد أن يكون للجامعة العربية حوار عربي – إيراني كحواراتها مع دول أخرى.

وتم خلال اللقاء فضلا عن تناول القضايا المشار اليه، البحث بشأن القضية الفلسطينية وتطورات العراق وسوريا وكذلك أحدث التطورات المتعلقة بالقضية النووية الإيرانية، وتقرر أيضا وضع مسألة انعقاد اجتماع اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين في جدول الأعمال سريعا للإعداد لعقده في القريب العاجل.

وكان وزير الخارجية الاردني قد وصل إلى طهران، مساء الجمعة، لإجراء محادثات مع نظيره الإيراني ظريف والرئيس حسن روحاني.

وتأتي زيارة الوزير الأردني التي تستغرق يوما واحدا؛ تلبية لدعوة من نظيره الإيراني للبحث في العلاقات الثنائية، وتبادل وجهات النظر حول أهم القضايا الإقليمية والدولية.

وتعتبر هذه أول زيارة لوزير خارجية أردني خلال الأعوام الثمانية الماضية.

يشار إلى أن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، قد زار الاردن العام الماضي خلال جولة إقليمية لعدد من دول المنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com