الأمير تشارلز ممنوع من الاقتراب من حفيده الأمير جورج

الأمير تشارلز ممنوع من الاقتراب من حفيده الأمير جورج

لندن – كشفت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية فضيحة كبيرة داخل القصر الملكي البريطاني، مشيرة إلى أن دوقة كمبريدج، كيت ميدلتون، وزوجها الأمير ويليام يمنعان الجد الأمير تشارلز من رؤية حفيده الأمير جورج.

وأضافت أن هذا يحدث في بيت الأسرة الملكية البريطانية، مشيرة إلى أن مصادر داخل القصر قالت إن الأمير تشارلز منزعج من حقيقة أن دوره في حياة حفيده، ولي العهد الأمير جورج، قليل جداً.

وبحسب الصحيفة، اشتكى الأمير تشارلز لأصدقائه من ابنه ويليام وزوجته الحامل كيت ميدلتون، والتي تقاطعه منذ فترة طويلة.

وأضافت أنه ليس واضحاً من هو المسئول عن تلك القطيعة، حيث يرى البعض أن السبب في ذلك هو ويليام، الذي لا يريد أن تعاني أسرته الصغيرة من التعليم الملكي المتشدد، وهو على ما يبدو السبب في دعوة ويليام أسرة زوجته كيت لمأدبة عيد الميلاد وعدم قضاء اليوم مع جدته الملكة إليزابيث، بحسب تقاليد الأسرة الملكية.

فيما تؤكد مصادر أخرى أن سبب القطيعة بين تشارلز وابنه وزوجته هو حقيقة أن والدة كيت ميدلتون، كارول، تحاول إبعاد الطفل وأبيه عن عائلتهما.

وأضاف المصدر: ”كارول تتحكم بشكل كبير في كل شيء. هي التي تحدد موعد نوم جورج في الظهيرة، ومتى وماذا يأكل، وتتصرف بوجه عام وكأنها هي الملكة“.

كما كشف المصدر أن كيت ميدلتون لا تحب زوجة تشارلز كاميلا.

تعقيباً على ذلك، قال المتحدث الرسمي باسم القصر الملكي: ”نحن لا نرد على الشئون الشخصية لأبناء الأسرة المالكة. فخامته يتمتع بعلاقات جيدة مع حفيده“.

وعلقت الصحيفة أنه إذا لم يكن كذلك، سيكون بمقدور الأمير تشارلز أن يحاول مع الحفيد القادم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com