أخبار

تضارب في مواقف الدول بشأن التدخل العسكري بليبيا
تاريخ النشر: 19 فبراير 2015 19:09 GMT
تاريخ التحديث: 19 فبراير 2015 19:10 GMT

تضارب في مواقف الدول بشأن التدخل العسكري بليبيا

روسيا تعبر عن إمكانية مشاركتها في التحالف الدولي لمكافحة الإرهاب في ليبيا.

+A -A

موسكو – أكدت الجزائر وبريطانيا أنهما تؤيدان حلاً سياسياً وليس عسكريا في ليبيا، فيما عبرت روسيا عن إمكانية مشاركتها في التحالف الدولي لمكافحة الإرهاب فيها.

وكشف مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فيتالي تشوركين، عن إمكانية مشاركة بلاده في التحالف الدولي لمكافحة الإرهاب في ليبيا بما في ذلك تأمين حصار بحري لمنع وصول الأسلحة للإرهابيين.

وأوضح تشوركين في تصريح لوكالة ”تاس“ الروسية، بعد اجتماع لمجلس الأمن أن روسيا لم تتمكن من المشاركة في التحالف الذي شكلته الولايات المتحدة للحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي في سورية لأن العملية لم يقرها مجلس الأمن الدولي وتجري من دون موافقة الحكومة السورية، مضيفاً أن ”الأمريكيين وحلفاءهم قرروا المضي متجاوزين مجلس الأمن والحكومة وهذان العاملان لم يسمحا لنا أن نكون جزءًا من تحالفهم“.

وأكد تشوركين أن بلاده مستعدة للتشاور حول مشروع قرار في مجلس الأمن بشأن ليبيا يتضمن إلغاء الحظر عن الأسلحة.

وأوضح أن روسيا عملياً قدمت مساعدات للعراق لمكافحة تنظيم داعش أكثر من كل الدول الأخرى، قائلاً: ”وهذا ما سمح له بمحاربة الإرهابيين.. نحن على سبيل المثال أرسلنا أسلحة إلى الحكومة العراقية حين كانت الولايات المتحدة تقرر على الورق ماذا عليها أن تفعل“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك