صحف عالمية: ”فيروس نيجيريا“ يثير الذعر .. ومخاوف من نشاط داعشي في أفغانستان – إرم نيوز‬‎

صحف عالمية: ”فيروس نيجيريا“ يثير الذعر .. ومخاوف من نشاط داعشي في أفغانستان

صحف عالمية: ”فيروس نيجيريا“ يثير الذعر .. ومخاوف من نشاط داعشي في أفغانستان

المصدر: أبانوب سامي – إرم نيوز

اهتمت الصحف العالمية الصادرة اليوم الاثنين بملفات دولية عدة، أبرزها ظهور فيروس مميت جديد في نيجيريا، كما تناولت المخاوف من معاودة تنظيم داعش الإرهابي الظهور في أفغانستان.

وأشارت صحيفة ”الإندبندنت“ البريطانية، إلى سرقة فيروس جديد الأضواء من كورونا في نيجيريا بعد أن أصاب العشرات وقتل 15 شخصا في أقل من أسبوع.

وظهرت أول حالة موثقة للمرض الغامض، الذي يسبب القيء والتورم والإسهال، في أواخر الشهر الماضي في ولاية بينو جنوب شرق العاصمة النيجيرية أبوجا.

وقال السيناتور النيجيري أبا مورو إنه بحلول الـ3 من شباط/فبراير ارتفع عدد الأشخاص المصابين بهذا المرض الغريب إلى 104 أشخاص، وقتل 15 شخصا في غضون 48 ساعة من الإصابة، وسط دعوات لوزارة الصحة في البلاد لإرسال خبراء إلى مركز تفشي المرض لدراسته، كما دعا المركز النيجيري لمكافحة الأمراض (NCDC) إلى وضع تدابير مراقبة لاحتواء انتشاره.

وأكد وزير الصحة أوساجي هانير في مؤتمر صحافي، أن المرض لا يبدو أنه حمى الإيبولا أو لاسا، الشائعين في جنوب أفريقيا، كما أنه لا يبدو كفيروس كورونا الجديد الذي نشأ في مدينة ووهان بالصين وقد قتل حتى الآن أكثر من 900 شخص.

مأزق كابول

وتناولت صحيفة ”واشنطن بوست“ الأمريكية، احتمالات عودة تنظيم داعش مرة أخرى في أفغانستان رغم ادعاء الأخيرة أن التنظيم هزم بلا رجعة.

فمنذ نحو 4 سنوات، أطلقت القوات الأمريكية والأفغانية مئات الغارات الجوية على داعش في المناطق النائية من شرق أفغانستان الجبلية، وبحلول تشرين الثاني/نوفمبر بدا الهجوم ناجحا، وتراجعت الهجمات المميتة للتنظيم في العاصمة الأفغانية إلى حد كبير، وعاد مئات المدنيين الذين فروا إلى القرى، وأعلن الرئيس الأفغاني أشرف غني الانتصار على داعش.

ومع ذلك اتضح الآن أن العمليات العسكرية قد فرقت العديد من المقاتلين، وفرت القيادة العليا للمجموعة إلى جبال سبين غار، أو عبرت الحدود إلى باكستان أو توغلت شمالا في التضاريس الوعرة في مقاطعة كونار، بينما اختبأ آخرون ببساطة.

ويشير الباحثون الأمنيون إلى أن هناك المئات من مقاتلي داعش النشطين في جميع أنحاء أفغانستان، ما يزيد من احتمالات انتعاش التنظيم الخطير.

جدار ترامب 

وتحدثت صحيفة ”وول ستريت“ الأمريكية، عن تحويل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لمليارات الدولارات من ميزانية المساعدات والرعاية الصحية إلى بناء الجدار الحدودي الذي زعم مرارا أنه سيمول من المكسيك.

وحسب الصحيفة، سيطلب ترامب في مقترحات الميزانية لعام 2021، التي سيتم الكشف عنها هذا الأسبوع، ملياري دولار لجداره الحدودي الذي يهدف لمنع الهجرة غير المشروعة، أي أقل مما كانت عليه في السنوات السابقة، لكن يمكن لوزارة الأمن القومي أن تحصل على مزيد من المليارات من البنتاغون.

كما نقلت شبكة ”سي إن إن“ عن مسؤول كبير في وزارة الدفاع قوله، إن إعلانا كبيرا حول الجدار سوف يصدر هذا الأسبوع.

ووفقًا للخبراء، فإنه من المقرر أن يتم تحويل هذه المليارات التي من المتوقع أن تصل إلى 4.6 مليار دولار خلال السنوات الـ10 المقبلة، من برامج المعونة الطبية والتأمين ضد العجز والطوابع الغذائية، لتمويل الجدار، في حين أشار النقاد إلى أن هذا الجهد يعتبر جزءا من محاولات ترامب لتعزيز فرص إعادة انتخابه في الانتخابات المقبلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com