الإعلان عن الفائز بـ ”دراسات سد النهضة“‎ في مارس

الإعلان عن الفائز بـ ”دراسات سد النهضة“‎ في مارس

أديس أبابا- قال تشومي أطنافو مدير الأنهار العابرة في وزارة المياه والطاقة الإثيوبية إن لجنة الخبراء الوطنيين التي تضم مصر وإثيوبيا والسودان ستعلن في الثالث من مارس/ آذار المقبل عن الشركة الفائزة بإجراء دراسات سد النهضة الإثيوبي.

وأوضح أطنافو أن لجنة الخبراء الوطنيين، ستتسلم عروضا مالية وفنية؛ من 7 شركات استشارية في 23 فبراير/ شباط الجاري؛ لاختيار مكتب استشاري يتولى إنجاز دراسة حول سد النهضة.

وقال إن لجنة الخبراء الوطنيين للدول الثلاث بعد تسلمها للعروض ستنظر فيها خلال 10 أيام.

وأضاف أن اللجنة ستجتمع في الثالث من مارس/ آذار المقبل بالعاصمة السودانية الخرطوم للإعلان عن العرض الفائز باختيار الشركة الاستشارية من بين الشركات الـ7 المتقدمة بعروضها.

ولفت أطنافو إلى أن الشركات الـ 7 المتقدمة بالعروض الاستشارية هي من دول أستراليا، هولندا، فرنسا، وسويسرا.

وتتخوف مصر من تأثير السد على حصتها السنوية من مياه النيل التي تبلغ 55.5 مليار متر مكعب، بينما يؤكد الجانب الإثيوبي أن سد النهضة سيمثل نفعا لها خاصة في مجال توليد الطاقة، كما أنه لن يمثل ضررا على السودان ومصر (دولتا المصب).

وفي 22 سبتمبر/ أيلول الماضي، أوصت لجنة خبراء وطنيين من مصر والسودان وإثيوبيا، بإجراء دراستين إضافيتين حول سد النهضة، الأولى: حول مدى تأثر الحصة المائية المتدفقة لمصر والسودان بإنشاء السد، والثانية: تتناول التأثيرات البيئة والاقتصادية والاجتماعية المتوقعة على مصر والسودان جراء إنشاء هذا السد.

وتتكون لجنة الخبراء الوطنيين من 6 أعضاء محليين (اثنين من كل من مصر والسودان وإثيوبيا)، و4 خبراء دوليين في مجالات هندسة السدود وتخطيط الموارد المائية، والأعمال الهيدرولوجية، والبيئة، والتأثيرات الاجتماعية والاقتصادية للسدود.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة