رجوي: نظام طهران منبع الإرهاب

رجوي: نظام طهران منبع الإرهاب

قالت زعيمة منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة، أن نظام ولاية الفقيه يسعى للسيطرة على البلدان العربية، مشيرة إلى أن نظام ولاية الفقيه هو منبع الإرهاب في العالم.

وقدمت رجوي في مؤتمر عقدت المعارضة الإيرانية في باريس، بدعوة من ”اللجنة الفرنسية لإيران الديمقراطية“ شرحا مفصلا عن دور ملالي إيران في دعم التطرف في العالم ولاسيما في الشرق الاوسط.

وأدانت زعيمة منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة تدخل ملالي إيران في سوريا والعراق واليمن، وشجبت في الأخص، دعم إيران للحوثيين، صانعي الانقلاب على الشرعية في اليمن.

وقدمت زعيمة المقاومة الإيرانية، مريم رجوي، أدلة دامغة عن ”الدور التخريبي لنظام ولاية الفقيه“، واعتبرت أنه يريد ”السيطرة على العالمين العربي والإسلامي ويعمل على صنع قنابله النووية المدمرة للمنطقة والعالم“.

وقالت رجوي: ”نظام ولاية الفقيه هو المنبع والمصدر للإرهاب والتطرف الديني في المنطقة، إن قواته ترتكب الجرائم وعمليات الإبادة في العراق وسوريا واليمن. وإيران تسير بفعل الملالي إلى منحدر نحو الزوال والهزيمة“.

ويأتي هذا المؤتمر بالتزامن مع ذكرى الثورة الإيرانية الـ36، وطالبت رجوي، في ”هذه المناسبة الأليمة بالنسبة للشعب الإيراني“ بإحالة ملف 36 عاما من ”جرائم الملالي خاصة في أشرف والمجزرة العامة للسجناء السياسيين عام 1988“ من قبل مجلس الأمن الدولي إلى محكمة الجنايات الدولية .

واعتبرت أنه ”على المجتمع الدولي أن يفرض عقوبات شاملة على هذا النظام وطرد موظفيه وعملائه والإرهابيين التابعين له“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com