نائب عراقي: المناصب العسكرية تباع وتشترى

نائب عراقي: المناصب العسكرية تباع وتشترى

المصدر: بغداد - شيماء عبد الواحد

كشفت لجنة الأمن والدفاع النيابية عن وجود فساد ومتاجرة بالمناصب الحكومية، والرتب العسكرية الرفيعة في وزارتي الداخلية والدفاع العراقيتين، لاسيما في حكومة رئيس الوزراء السابق نوري المالكي.

وقال النائب الكردي، وعضو اللجنة شاخوان عبد الله لشبكة ”إرم“ الاخبارية، إن هناك ”حالات فساد ومتاجرة بالمناصب والرتب العسكرية الرفيعة، حيث كانت المناصب الرفيعة في وزارتي الدفاع والداخلية تباع في حكومة المالكي مقابل مبالغ مالية كبيرة قد تصل إلى 500 الف دولار امريكي عن قادة الفرق، وما زال بعض هذه الحالات موجودة حتى اليوم“.

وأكد أن ”أعضاء في البرلمان العراقي، لديهم أدلة ووثائق تورط بعض المسؤولين عن الملف الامني ببيع المناصب العسكرية، وهم سيقومون بعرضها على البرلمان وهيئة النزاهة في وقت لاحق، وفتح تحقيق شامل بشأنها من قبل الجهات المختصة“.

يشار إلى ان العديد من اعضاء مجلس النواب العراقي، وجهات سياسية أخرى كشفوا في وقت سابق عن بيع مناصب عليا داخل وزارتي الدفاع والداخلية الحاليتين بقيمة تلامس النصف مليون دولار للمنصب الواحد.

يذكر أن العراق يشهد بين الحين والاخر الكشف عن عمليات فساد في عقود خارجية لشراء اسلحة ومعدات لمكافحة التفجيرات كان اخرها صفقة فاسدة لشراء أجهزة لكشف المتفجرات وجهت فيها اتهامات لمسؤولين في وزارة الداخلية وحكم فيها على عميل لهم بريطاني بالسجن عشر سنوات من قبل محكمة في لندن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com