إيران تبلغ مصر شروطها للتخلي عن الأسد

إيران تبلغ مصر شروطها للتخلي عن الأسد

طهران – كشف صحيفة ”الوطن“ السعودية نقلاً عن مصادر سياسية قالت لها إن إيران أبلغت مسؤولين مصريين بإمكانية موافقتها على التخلي عن رأس النظام السوري بشار الأسد، بشرطين أساسيين: أولهما الحفاظ على الامتيازات التي حققتها إيران في سوريا خلال العقود الماضية، بما فيها الأراضي والعقارات والمنشآت التي اشترتها، أما الشرط الثاني فتمثل في الحفاظ على كل الاتفاقات المبرمة مع النظام في حال استبعاد الأسد.

وأوضحت المصادر عن أن تلميح إيران بالتخلي عن بشار في هذا التوقيت ”يدل على أنها تبحث عن حل يحفظ ماء وجهها، بعد إدراكها أن الشعب السوري لن يتراجع عن مطالبه بنيل حريته، وأن رهانها على بقاء الأسد رئيساً لسوريا فشل، رغم كل الدعم الذي قدمته على مدار سنوات الثورة، وأن الشروط الإيرانية تشير إلى حجم الامتيازات التي منحها النظام السوري لها، ويوضح بجلاء حجم الأموال التي ضختها إيران لشراء العقارات في سوريا، وامتلاك الأراضي لتثبيت قوتها ونفوذها في المناطق الواقعة تحت سيطرة النظام“.

وفي وقت سابق، أفادت مصادر موثوقة بدخول رجال أعمال إيرانيين بأموال طائلة لشراء أراض وعقارات في دمشق وحلب، بأسعار عالية، يرافقهم رجال مخابرات خلال عملية الشراء، ويقومون بتهديد أصحاب المواقع الاستراتيجية والمهمة باحتمال مصادرة أراضيهم واعتقالهم، إذا رفضوا بيعها.

وفي هذا الصدد، رأى الرئيس السابق للائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة، هادي البحرة، أنه رغم وجود هذه التسريبات، إلا أن إيران لم تُبدِ أي تغيير يذكر في سياساتها تجاه سوريا، وأن الدول عادة ما تبني علاقاتها مع الآخرين على حساب المصالح.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com