ترحيب أممي باجراءات منع "انعدام الجنسية" في قيرغيزستان

ترحيب أممي باجراءات منع "انعدام الجنسية" في قيرغيزستان

رحبت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بقانون جديد صدر في قيرغيزستان ويدخل حيز التنفيذ في 24 حزيران/يونيو، ويقضي بضمان تسجيل جميع الأطفال المولودين في البلاد عند الولادة، بغض النظر عما إذا كان آباؤهم غير موثقين في السجلات المدنية أو من عديمي الجنسية.

وقالت المفوضية في بيان لها عبر موقعها الرسمي، إن "قيرغيزستان أصبحت مثالا رائدا في كيفية القضاء على انعدام الجنسية بعدما باتت أول دولة في العالم تعالج جميع حالات انعدام الجنسية المعروفة لديها".

وأضافت: "ستواصل المفوضية دعم وتشجيع حكومة قيرغيزستان على تعزيز هذا النجاح من خلال الانضمام إلى اتفاقيات الأمم المتحدة لعام 1954 و1961 بشأن انعدام الجنسية".

تطال تأثيرات انعدام الجنسية ملايين الأشخاص - ثلثهم من الأطفال - وغالباً ما تحرمهم تلك المشكلة من الوصول إلى الحقوق الأساسية

وبموجب القانون الجديد، فإنه سيتم قريباً إصدار شهادات ميلاد حتى للأطفال المولودين لأبوين غير مسجلين أو من عديمي الجنسية والذين لم يكن من الممكن تسجيلهم في السابق.

وأشارت دراسة استقصائية أجرتها حكومة قيرغيزستان في عام 2022 إلى أن أطفال 5,000 أسرة على الأقل سيستفيدون من هذا القرار.

ويعد الحق في التسجيل عند الولادة من حقوق الإنسان الأساسية، وحقا مشروعا وجزءًا لا يتجزأ من جهود الوقاية من حالات انعدام الجنسية والحد منها، وفق الأمم المتحدة.

أخبار ذات صلة
الأمم المتحدة تدعو باكستان لإنهاء زواج الأطفال القسري

وقالت المفوضية، إن "عدم تسجيل المواليد يمكن أن يعرض الأشخاص لمخاطر أكبر للوقوع في مشكلة انعدام الجنسية، نظراً لأن شهادة الميلاد توفر دليلاً على مكان ميلاد الشخص وعن نسبه، وهي معلومات أساسية مطلوبة لإثبات الجنسية".

وتطال تأثيرات انعدام الجنسية ملايين الأشخاص - ثلثهم من الأطفال - وغالبا ما تحرمهم تلك المشكلة من الوصول إلى الحقوق الأساسية والاعتراف الرسمي بوجودهم، والذي يعتبره معظم الناس أمراً مفروغا منه.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com