امرأة تحمل طفلًا خلال هروبها بعد سماع طلقات نارية في بورت أو برنس
امرأة تحمل طفلًا خلال هروبها بعد سماع طلقات نارية في بورت أو برنس أ ف ب

هل ينقذ التدخل الأجنبي هاييتي من الفوضى؟

رأت صحيفة أمريكية أن التدخل الأجنبي لن ينقذ هاييتي من حالة الفوضى التي تعيشها عقب سيطرة العصابات على بورت أو برنس، غير أنها دعت إلى تحرك الولايات المتحدة لدعم الشعب الهايتي.

وقالت صحيفة "ذا هيل"، في تقرير لها، إن سيطرة العصابات على عاصمة هاييتي، أدت إلى انهيار المجتمع، لافتة إلى أن الضروريات الأساسية، مثل: الغذاء، والوقود، أصبحت نادرة، وتباع في السوق السوداء بأسعار مبالغ فيها.

وتابعت: "في ظل عدم وجود حكومة فاعلة، واستقالة رئيس الوزراء آرييل هنري، أخيرًا، تعيش هايتي حالة من الفوضى".

ورغم قرب هاييتي من الولايات المتحدة، ونشر قوات المارينز الأمريكية لتأمين السفارة هناك، فإن الوضع في هايتي يتم تجاهله إلى حد كبير من قبل الأمريكيين ووسائل الإعلام، وفق الصحيفة.

وقالت إنه "من الأهمية بمكان أن تتحرك الولايات المتحدة لدعم الشعب الهايتي في هذا الوضع المزري"، مؤكدة أنه " ينبغي على الرئيس الأمريكي جو بايدن أن يخاطب الشعب الهايتي مباشرةً، لتأكيد التزام أمريكا بالسلام والاستقرار".

أخبار ذات صلة
هايتي.. صد الهجوم على البنك المركزي ومقتل عدد من الجناة

ودعت الكونغرس إلى إصدار تشريع لتقديم المساعدة لقوات إنفاذ القانون والجيش الهاييتي، فضلًا عن تخصيص الأموال اللازمة للإمدادات والتدريبات الضرورية.

وقالت الصحيفة: "بالإضافة إلى ذلك، يجب على البيت الأبيض أن يتخذ إجراءات لوقف تدفق الأسلحة غير المشروعة من فلوريدا إلى هاييتي، إذ إن هذه الأسلحة تغذي العنف".

وأكدت ضرورة تعيين مبعوث دائم لإبراز الاستقرار والوجود الأمريكي الثابت في هاييتي.

وبينت أنه من الممكن تنفيذ هذه التدابير دون المخاطرة بأرواح الأمريكيين أو الإنفاق المفرط.

ولفتت إلى أن "التاريخ أظهر أن التدخلات الخارجية غالبًا ما تؤدي إلى تفاقم الوضع، كما رأينا في الحكم الاستعماري الفرنسي، واستجابة الأمم المتحدة لزلزال عام 2010".

واختتمت بالقول: "لقد تشابك نجاح الولايات المتحدة كدولة ديمقراطية مع نضال هايتي من أجل الحرية، فمن خلال مساعدة الجيش وقوات إنفاذ القانون في هايتي، مع احترام حقها في تقرير المصير، أصبح من الممكن لأمريكا أن تكون صديقًا وحليفًا مخلصًا، ما دام هدفها هو استعادة السلام والاستقرار، ودعم عودة هايتي إلى حكومة مستقلة".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com