من الاحتجاجات
من الاحتجاجات(أ ف ب)

وزيران إسرائيليان يطالبان "الشاباك" بالتدخل ضد المحتجين

طالب وزيران إسرائيليان باستخدام أدوات أمنية ضد المشاركين في الاحتجاجات المناهضة لحكومة بنيامين نتنياهو، بحسب صحيفة "هآرتس".

وذكرت الصحيفة، أن وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير ووزير العدل ياريف ليفين، طلبا من جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) "استخدام وسائله" ضد المحتجين.

لكن رئيس الجهاز رونين بار رفض الطلب وقال إن الجهاز "لن يتحول لشرطة سرية".

وجاء ذلك بحسب الصحيفة، خلال اجتماع حضره أيضًا المدعي العام الإسرائيلي أميت أيسمان والنائبة العامة غالي بهاراف-ميارا والمفوض العام للشرطة كوبي شبتاي.

وذكرت الصحيفة، أن رئيس "الشاباك" رد على طلب الوزيرين بالقول إن "مهمة الشرطة هي الحفاظ على النظام العام".

وذكرت أن الاجتماع شهد توبيخ الوزيرين لمسؤولي إنفاذ القانون بسبب "التطبيق الانتقائي" للقانون لصالح منتقدي نتنياهو.

أخبار ذات صلة
آلاف الإسرائيليين يتظاهرون في القدس ضد نتنياهو للمطالبة بانتخابات جديدة‎

ونقلت الصحيفة عن مسؤول كان حاضرًا في الاجتماع قوله: "في الاجتماعات الداخلية، أعربوا عن توقعهم بأن يستخدم الشاباك أدواته ضد أجزاء من الحركة الاحتجاجية".

ومنذ عام 2020 تستمر الاحتجاجات ضد نتنياهو، بسبب اتهامات بالفساد تلاحقه، وأيضًا بسبب "الإصلاحات القضائية".

وارتبطت هذه الاحتجاجات أخيرًا، بالمطالبة باستقالة نتنياهو والمطالبة بصفقة تتعلق بالحرب على غزة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com