مجلس الأمن يعقد جلسة طارئة غدًا لبحث التوغل التركي في سوريا

مجلس الأمن يعقد جلسة طارئة غدًا لبحث التوغل التركي في سوريا

المصدر: رويترز

قال دبلوماسيون إن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة سيعقد جلسة مغلقة بشأن سوريا غدًا الخميس بعدما بدأت تركيا عملية عسكرية ضد المقاتلين الأكراد في شمال شرق البلاد.

وذكر الدبلوماسيون أن جلسة المجلس، الذي يضم في عضويته 15 دولة، لبحث الوضع في سوريا تأتي بطلب من أعضاء أوروبيين هم بريطانيا وفرنسا وألمانيا وبلجيكا وبولندا.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، معلنا بدء العملية العسكرية اليوم الأربعاء، إن الهدف منها هو القضاء على ”ممر الإرهاب“ على حدود تركيا الجنوبية.

وجاء التحرك بعد أيام فقط من انسحاب القوات الأمريكية من المنطقة.

وفي الأثناء، أعلن المندوب الدائم لجنوب أفريقيا لدى الأمم المتحدة، ورئيس مجلس الأمن جيري ماثيوز ماتغيلا، أن مجلس الأمن يدعو في ضوء بدء العملية العسكرية لتركيا في شمال سوريا الأطراف إلى أقصى درجات ضبط النفس.

وقال ماتغيلا للصحفيين: ”لقد سمعنا عما يحدث والمجلس يرصد الوضع في شمال سوريا. وفي هذه المرحلة ندعو جميع الأطراف إلى ممارسة أقصى قدر من ضبط النفس وضمان حماية السكان المدنيين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com