محكمة أمريكية تدين أقدم بنك إيراني لتورطه في دعم الإرهاب بالعراق – إرم نيوز‬‎

محكمة أمريكية تدين أقدم بنك إيراني لتورطه في دعم الإرهاب بالعراق

محكمة أمريكية تدين أقدم بنك إيراني لتورطه في دعم الإرهاب بالعراق

المصدر: مجدي عمر – إرم نيوز

كشف تقرير إخباري، اليوم الثلاثاء، أن محكمة أمريكية أدانت بنك ”ملي إيران“، بعد تورطه في تقديم تسهيلات لتنفيذ هجمات إرهابية استهدفت جنودًا أمريكيين في العراق.

وأشار تقرير نشره موقع ”إيران واير“ المعارض، إلى أن هذه هي المرة الأولى التي تعقد محكمة أمريكية جلسة ضد بنك ”ملي إيران“، الذي يُعد أقدم البنوك الإيرانية، وجاءت الإدانة لتورط البنك في تسهيل نقل أموال استُخدمت في شن هجمات إرهابية ضد جنود وقوات أمريكية في العراق.

وأشار إلى أن أكثر من 50 أمريكيًا، من بينهم جرحى وأسر مقتولين في تلك الهجمات الإرهابية، تقدموا بشكوى لمحكمة في نيويورك، أفادوا فيها بشن 43 عملية إرهابية في العراق طالت ذويهم في الفترة من شهر كانون الأول/ديسمبر من عام 2003 وحتى شهر تشرين الثاني/نوفمبر من عام 2009.

وأوضح التقرير أن شكوى المواطنين الأمريكيين جاءت في إطار قانون معني بإلغاء حصانة الحكومات الأجنبية الداعمة للإرهاب، والذي استهدف 6 مؤسسات إيرانية ثبت تورطها في دعم الإرهاب وهي: الحرس الثوري، والحكومة الإيرانية، ووزارة الاستخبارات الإيرانية، والبنك المركزي الإيراني وشركة النفط الوطنية وبنك ”ملي إيران“.

وكانت محكمة أمريكية قبلت ادعاء المواطنين في شكواهم، التي أكدت تورط الحكومة الإيرانية ومؤسسات الحرس الثوري ووزارة الاستخبارات في شن الهجمات في العراق، وذلك عن طريق تسهيلات مالية لتنفيذ الهجمات الإرهابية، عبر بنك ”ملي إيران“.

وأضاف التقرير أن محامي المواطنين الأمريكيين أشار إلى تقديم نسخة من عريضة الدعوى إلى السلطات الإيرانية، حيث سلمت السفارة السويسرية بطهران، نسخة من الدعوى المذكورة لوزارة الخارجية في شهر أيار/مايو من عام 2018.

ولفت إلى أن بنك ”ملي إيران“ امتنع عن إرسال محام لحضور جلسات المحكمة الأمريكية، ما انتهى بقبول المحكمة ادعاء المواطنين بتورط البنك بجانب الحرس الثوري ووزارة الاستخبارات الإيرانية في الاتهام الموجه ضدهم.

وأكد التقرير أن المحكمة الأمريكية ستبحث في الجلسات المقبلة للقضية النظر في دفع طهران مبالغ مالية كتعويضات للمدعين من الجرحى وأسر الجنود الأمريكيين القتلى، فيما سيتم تحديد قيمة المبالغ وفقًا للخسائر.

ومنذ إعلان الولايات المتحدة عن قانون إلغاء الحصانة الدبلوماسية لعدد من المؤسسات الأمنية والاقتصادية الإيرانية وتتلقى المحاكم الأمريكية دعاوى وشكاوى تتهم طهران بالتورط في عمليات إرهابية، حيث صدرت عشرات الأحكام التي أدانت إيران وتغريمها ما يقرب 100 مليار دولار حتى الآن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com