ترامب يصف إطلاق إجراءات لعزله بسبب مكالمته الهاتفية بـ“النكتة“ – إرم نيوز‬‎

ترامب يصف إطلاق إجراءات لعزله بسبب مكالمته الهاتفية بـ“النكتة“

ترامب يصف إطلاق إجراءات لعزله بسبب مكالمته الهاتفية بـ“النكتة“

المصدر: فريق التحرير

وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إطلاق إجراءات لعزله، بسبب اتصال هاتفي مع نظيره الأوكراني، بـ“النكتة“.

وقال ترامب خلال مؤتمر صحافي في نيويورك على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة ”عزلٌ من أجل هذا؟ إنها نكتة“.

وأضاف وقد بدت عليه علامات القلق، أن المحادثة الهاتفية بينه وبين فولوديمير زيلينسكي كانت ”رائعة“ وأنّه لم يضغط بتاتًا على نظيره الأوكراني، للتحقيق بشأن منافسه الديمقراطي جو بايدن.

واتهم ترامب، بايدن، بـ“الحصول على ملايين الدولارات“ من الصين وأوكرانيا عندما كان نائبًا للرئيس السابق باراك أوباما.

وقال ترامب: ”أبلغت (زعيم الأقلية الجمهورية داخل مجلس النواب) كيفن مكارثي، وجميع الجمهوريين في مجلس النواب بأنني أؤيد تأييدًا تامًا الشفافية فيما يسمى بمعلومات المبلغين عن المخالفات، ولكني أصر -أيضًا- على الشفافية من جو بايدن ونجله هنتر، حول ملايين الدولارات التي تم الحصول عليها بسرعة وسهولة من أوكرانيا والصين“.

وتابع: ”بالإضافة إلى ذلك، أطلب الشفافية من الديمقراطيين الذين ذهبوا إلى أوكرانيا وحاولوا إجبار الرئيس الجديد على فعل الأشياء التي يريدونها في شكل تهديد سياسي“.

وأكد ترامب، الأربعاء، أنه لم يمارس أي ”ضغوط“ على أوكرانيا بشأن إجراء تحقيق حول نشاط نجل خصمه الديمقراطي جو بايدن.

وحسب وكالة ”أسوشيتد برس“ الأمريكية، قال ترامب إنه ”لم يكن هناك ضغط على الإطلاق“، عندما تحدث مع زعيم أوكرانيا حول العمل مع المحامي الشخصي للرئيس الأمريكي رودي جولياني، والمدعي العام للتحقيق مع منافسه الديمقراطي جو بايدن.

والثلاثاء، بدأ مجلس النواب الأمريكي تحقيقًا رسميًّا بهدف مساءلة ترامب في أعقاب تقارير أنه شجع، خلال مكالمة هاتفية، زعيم دولة أجنبية على إجراء تحقيق قد يضر بأحد خصومه السياسيين.

وفي وقت سابق الأربعاء، كشف البيت الأبيض فحوى المكالمة الهاتفية التي دارت بين ترامب ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، وتهدد بعزل ”ترامب“ من منصبه.

وجرت المكالمة بتاريخ الـ25 من يوليو/ تموز الماضي، وأجراها ترامب لتهنئة نظيره الأوكراني بفوزه بالانتخابات الرئاسية.

وسمح البيت الأبيض بالإفراج عن نص المكالمة مكتوبًا، بعد إعلان رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، مساء الثلاثاء، بدء إجراءات مساءلة ترامب بهدف عزله، على خلفية تلك المكالمة الهاتفية.

ويقول الديمقراطيون، إن ترامب ارتكب تجاوزات تهدد الأمن القومي للولايات المتحدة خلال تلك المكالمة، في الوقت الذي يصر فيه الأخير على نفي ما ينسب إليه، مؤكدًا أن المكالمة ”كانت وديّة“، وأنه سمح بنشرها علنًا.

وبناء على ما ورد في مذكرة المكالمة الهاتفية، طلب ترامب فعليًّا من زيلينسكي التحقيق من أجل التأكد ”ما إذا كان جو بايدن متورطًا بوقف تحقيقات في أعمال شركة يعمل بها نجله“.

وقال ترامب خلال المكالمة: ”هناك أقاويل كثيرة حول نجل بايدن، وأن بايدن أوقف دعوى قضائية ضد شركة يعمل بها نجله في أوكرانيا والكثير من الناس يرغبون في معرفة ذلك، كل ما يمكنك القيام به مع المدعي العام ويليام بار سيكون رائعًا“.

وعليه، أكد ”زيلينسكي“ في المكالمة ذاتها أن المدعي العام الجديد الذي سيعينه ”سيحقق في الواقعة والشركة التي أشار إليها ترامب“.

ويلقى التحقيق في عزل ترامب دعمًا كبيرًا من الديمقراطيين في مجلس النواب، لكن من غير المرجح أن يتم تمريره في مجلس الشيوخ الذي يسيطر عليه الحزب الجمهوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com