هل يرد حزب الله على اغتيال ابن عماد مغنية؟ – إرم نيوز‬‎

هل يرد حزب الله على اغتيال ابن عماد مغنية؟

هل يرد حزب الله على اغتيال ابن عماد مغنية؟

بيروت – تلقى حزب الله اللبناني ضربة إسرائيلية موجعة، في سوريا اليوم الأحد بمقتل خمسة من أعضائه بينهم إبن القائد العسكري السابق للحزب عماد مغنية في هجوم يكثف الضغوط على الحزب لتنفيذ عمليات انتقامية.

وقالت مصادر مقربة من حزب الله اللبناني إن غارة نفذتها طائرة هليكوبتر إسرائيلية ، بينما أحجم الجيش الإسرائيلي عن التعقيب، لكن موقع واي نت نيوز الإسرائيلي نقل عن مصدر عسكري إسرائيلي قوله إن الهجوم استهدف ”ارهابيين كانوا يخططون لمهاجمة إسرائيل“.

وقالت مصادر لبنانية إن الهجوم الصاروخي استهدف موكب جهاد مغنية بمحافظة القنيطرة السورية بالقرب من مرتفعات الجولان التي تحتلها إسرائيل.

ويأتي الهجوم بعد ثلاثة أيام من قول الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله إنه يعتبر أن الهجمات الإسرائيلية المتكررة في سوريا عدوان كبير، وأن سوريا وحلفاءها لهم الحق في الرد. ويقاتل حزب الله إلى جانب قوات الرئيس بشار الأسد في الحرب السورية المستمرة منذ أربعة أعوام.

ويرى مراقبون أن تصريحات نصر الله الأخيرة بالإضافة إلى تعهده المستمر بالثأر لمقتل مغنية تضع الحزب أمام مسؤولية أدبية لتنفيذ عمليات للرد على هذا الهجوم رغم انشغاله بالحرب الدائرة في سوريا.

لكن مصادر لبنانية رجحت في حديث لشبكة إرم الإخبارية أن لا يقدم حزب الله على الرد بشكل فوري وتوقعت أن يجري مشاورات واسعة مع إيران لاتخاذ قرار بهذا الشأن.

ولم يذكر حزب الله أي إشارة إلى مغنية لكنه قال في بيان إن الحزب أكد مقتل مجموعة من مقاتليه أثناء تفقدهم منطقة في القنيطرة. وأضاف أنه سيعلن أسماء القتلى في وقت لاحق اليوم الأحد.

وتزامناً مع إعلان حزب الله، ذكرت الوكالة الوطنيّة للإعلام أنّ ”الطيران الحربي والاستطلاعي الإسرائيلي، كثف من طلعاته الاستكشافيّة فوق مزارع شبعا ومرتفعات الجولان، في أعقاب الغارة الإسرائيلية التي استهدفت مجموعة لـ“حزب الله“ في منطقة القنيطرة السوريّة“.

وأشارت الوكالة أيضاً إلى تسجيل ”تحركات غير عادية، للقوات الإسرائيلية في مواقعها الأمامية، المتاخمة للمناطق المحررة، وعلى طول جبهة مزارع شبعا المحتلة“.

بالمقابل، ذكرت تقارير إعلامية أنّ ”استنفاراً كبيراً لحزب الله سجل على الحدود الجنوبيّة -اللبنانية، بعد دقائق من إعلان الحزب عن قصف إسرائيلي للقنيطرة السوريّة“.

وتشهد القنيطرة قتالا شرسا بين قوات موالية للأسد ومسلحين بينهم مقاتلون على صلة بتنظيم القاعدة.

وقالت قناة المنار في وقت سابق اليوم إن طائرة هليكوبتر إسرائيلية أطلقت صاروخين على مزارع الأمل في القنيطرة وأضافت أن طائرتي استطلاع شوهدتا أيضا تحلقان فوق المنطقة.

وأغارت إسرائيل على سوريا عدة مرات منذ بدء الحرب الأهلية وغالبا ماكان القصف يستهدف تدمير أسلحة مثل صواريخ قال مسؤولون إسرائيليون إنها كانت في طريقها إلى حزب الله العدو القديم لإسرائيل.

وقالت سوريا الشهر الماضي إن طائرات إسرائيلية قصفت مناطق بالقرب من مطار دمشق الدولي وفي بلدة الديماس بالقرب من الحدود مع لبنان.

واغتيل عماد مغنية في دمشق عام 2008 وكان على قائمة الولايات المتحدة لأكثر الأشخاص المطلوب القبض عليهم لدوره في هجمات على أهداف إسرائيلية وغربية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com