التحرك الفلسطيني بـ"الجنائية" يثير غضب واشنطن

التحرك الفلسطيني بـ"الجنائية" يثير...

المدعي العام للمحكمة يقول إنه بدأ دراسة أولية للوضع في فلسطين.

واشنطن- أعربت وزارة الخارجية الأمريكية عن ”انزعاجها“ من تحرك الفلسطينيين في المحكمة الجنائية الدولية، مشيرة إلى أن فلسطين ”غير مؤهلة“ للانضمام إلى المحكمة لأنها ”لا تمثل دولة“.

وقال مدير العلاقات الصحفية في الوزارة، جيف راثكي، أمس الجمعة، خلال موجز الوزارة الصحفي من واشنطن، ”نحن منزعجون بشدة وموقفنا في هذا واضح، ونحن لا نعتقد أن الفلسطينيين أسسوا دولة، ونحن لا نعتقد أنهم مؤهلون للانضمام إلى المحكمة“، مشدداً على أن ”هنالك العديد من الدول لأخرى التي تشاركنا وجهة النظر هذه“، دون تسمية لها.

وأعلن المدعي العام للمحكمة الجنائية، فاتو بنسودا، أمس عن بدء دراسة أولية للوضع في فلسطين، حسبما قال المتحدث باسم المحكمة.

وأشار المتحدث باسم المحكمة، فادي عبد الله، إلى أن نتائج هذا التحليل سيؤدي لأحد ثلاث سيناريوهات، وهي إما تمكين المدعية من تقديم طلب لقضاة المحكمة بفتح تحقيق في الوضع بفلسطين، أو مواصلة جمع المعلومات بهذا الشأن، أو رفض الشروع في التحقيق.

ولم يلق مدير العلاقات الصحفية في الخارجية الأمريكية أهمية كبيرة على إعلان بنسودا وقال: ”دعونا نكون واضحين، إعلان المدعي العام اليوم هو ليس تحقيقاً وإنما دراسة أولية“، مؤكداً على أن الولايات المتحدة ”تعارض بشدة أي تصرف لأي من الطرفين يمكن أن يقوض الثقة ويخلق شكوكاً عن التزامهما بالتفاوض من أجل السلام“.

وكانت فلسطين سلمت، في 2 كانون الثاني/ يناير الجاري، إلى الأمم المتحدة وثائق تتعلق بانضمامها إلى نظام روما الأساسي وباتفاقيات أخرى.