أرشيفية
أرشيفية رويترز

المقاتلات الأمريكية والكورية الجنوبية تبدآن تدريبات مشتركة

بدأت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية تدريبات جوية موسعة، اليوم الاثنين، بمشاركة 130 طائرة من البلدين لمحاكاة عمليات حربية على مدار الساعة.

وقالت القوات الجوية الكورية الجنوبية إن التدريبات السنوية ستستمر حتى يوم الجمعة، وستتضمن إصدارات مختلفة من المقاتلة الشبح إف-35 من الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، وغير ذلك من الطائرات.

وتهدف التدريبات إلى الارتقاء بقدرات تنفيذ العمليات المشتركة بين الجيشين من خلال أداء مهام جوية كبرى، مثل: التدريبات بالذخيرة الحية جو – أرض، والعمليات الجوية الدفاعية، وغيرها من التدريبات على حالات الطوارئ.

أخبار ذات صلة
بعد مناورة أمريكية.. كوريا الشمالية ترد بإطلاق صاروخين باليستيين

وقال الجيش الكوري الجنوبي في بيان "سنُحافظ على أفضل استعداد قتالي للردّ الفوري على أيّ استفزاز من العدو، ومعاقبته بقوة من خلال تدريب مكثف يحاكي وضعًا فعليًّا".

وتأتي التدريبات في وقت تُكثّف فيه كوريا الشمالية تعاونها العسكري مع روسيا، وهو ما تدينه الولايات المتحدة وحلفاؤها الآسيويون باعتباره مسعى من بيونغيانغ لتعزيز قدراتها العسكرية مقابل تقديم دعم بالأسلحة لموسكو.

أخبار ذات صلة
قبيل مناورات مرتقبة.. كوريا الشمالية تعلن اتخاذ إجراءات لـ"الردع"

ونددت كوريا الشمالية مرارًا بالتدريبات المشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، معتبرة إياها تدريبًا على الغزو، ودليلًا على سياسات عدائية تنتهجها واشنطن وسول.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com