دعوات لإقالة وزير التعليم الإسرائيلي بسبب تعليقاته حول علاج نفسي للمثليين

دعوات لإقالة وزير التعليم الإسرائيلي بسبب تعليقاته حول علاج نفسي للمثليين

المصدر: أ.ف.ب

أُطلِقت دعوات إلى إقالة وزير التّعليم الإسرائيلي رافي بيريتز بعدما تحدّث عن قناعته بأنّه يُمكن تحويل ميول المثليّين جنسيًّا من خلال العلاج النفسي، مؤكّدًا في مقابلة تلفزيونيّة مساء السبت أنّه طبّق ذلك العلاج على أحد الطلاب.

وخرج مئات الأشخاص في تل أبيب احتجاجًا على مواقف الوزير.

وردًّا على سؤال في مقابلة مع القناة 12 الإسرائيليّة حول ما إذا كان يؤيّد معالجة المثليّين وما إذا كان يعتقد أنّه يمكن تغيير ميول شخص مثلي، قال بيريتز وهو حاخام أيضًا، ”أعتقد أنّ ذلك ممكن“.

وأضاف ”يمكنني أن أقول لك إنّ لدي معرفة عميقة بالتعليم، وطبّقتُ ذلك (العلاج) أيضًا“.

ثمّ روى قصة طالب أسرّ له بأنّه مثلي. وقال إنّه قام بمعانقته وكان لطيفًا معه وحاول مساعدته ”ليفهم نفسه جيّدًا ويُقرّر بعد ذلك بنفسه“.

وندّد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي ضمّ اتّحاد الأحزاب اليمينيّة برئاسة بيريتز إلى حكومته بعد انتخابات 9 نيسان/ابريل، بشدّة بتعليقات وزير التعليم.

لكنّ نتنياهو الذي يرأس ما يُعد أكثر الحكومات يمينيّةً بتاريخ إسرائيل، لم يُبد أيّ نية في إقالة الوزير كما طالبت المعارضة الإسرائيلية. وقال في بيان ”تعليقات وزير التعليم عن المجتمع المثلي غير مقبولة ولا تعكس موقف الحكومة التي أترأسها“.

وأكّد أنه تحدّث إلى بيريتز ”الذي أوضح تعليقاته وشدّد على أنّ النظام التعليمي الإسرائيلي سيُواصل تقبّل جميع أبناء إسرائيل كما هم، وبدون أيّ اعتبار لتوجّههم الجنسي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com