كوريا الجنوبية: لا شروط مسبقة لعقد قمة مع الشمالية‎

كوريا الجنوبية: لا شروط مسبقة لعقد قمة مع الشمالية‎

سول – قالت باك جون هاي رئيسة كوريا الجنوبية، اليوم الإثنين، إنها مستعدة لعقد اجتماع قمة مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون دون أية شروط مسبقة، وحثت بيونجيانج على العودة فورا إلى الحوار.

وأضافت باك في مؤتمر صحفي تلفزيوني أن من الضروري أن يكون إنهاء البرنامج النووي لكوريا الشمالية جزءاً مهما من المباحثات من أجل إحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية ولكنه ليس شرطاً مسبقاً لعقد اجتماع قمة.

وقالت ”موقفي هو أنه لتخفيف ألم الانقسام وتحقيق الوحدة بشكل سلمي فإنني مستعدة للاجتماع مع أي أحد.. إذا كان مفيداً فإنني مستعدة لعقد اجتماع قمة مع الشمال.. لا يوجد شرط مسبق“.

ولا يوجد ما يشير إلى أي خطة ملموسة لعقد اجتماع بين الزعيمين. ولم يلتق زعيما الكوريتين إلا مرتين منذ تقسيم شبه الجزيرة الكورية في نهاية الحرب العالمية الثانية.

ومازالت الكوريتان في حالة حرب من الناحية الرسمية منذ انتهاء الحرب الكورية فيما بين عامي 1950و 1953 بهدنة فقط وليس بمعاهدة سلام. ويتمركز أكثر من 1.8 مليون جندي على جانبي حدود البلدين.

ولكن تصريحات باك تأتي بعد أن قال الزعيم الكوري الشمالي في كلمة ألقاها بمناسبة العام الجديد ”إذا توافرت الأجواء المناسبة فلا يوجد ما يمنع عقد قمة (مع كوريا الجنوبية)“.

ولكن بيونجيانج ترسل مرارا إشارات متضاربة.

ورفضت كوريا الشمالية يوم الجمعة دعوة من برلمان كوريا الجنوبية لاستئناف المحادثات بشأن قضايا مختلفة منها حقوق الإنسان في كوريا الشمالية ولم شمل الأسر التي فرقتها الحرب الكورية.

وكررت باك العرض اليوم الإثنين. وقالت: ”على كوريا الشمالية أن ترد على الحوار بلا تردد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com