خلال تظاهرة حاشدة في ألمانيا.. مريم رجوي تحذر من تقديم ”تنازلات“ للنظام الإيراني

خلال تظاهرة حاشدة في ألمانيا.. مريم رجوي تحذر من تقديم ”تنازلات“ للنظام الإيراني

المصدر: فريق التحرير

شهدت مدينة برلين الألمانية، السبت، تظاهرة حاشدة نظمتها المعارضة الإيرانية التي قالت إن أعداد المشاركين في التظاهرة بلغت 15 ألف شخص، للمطالبة بإسقاط النظام الإيراني الحاكم، وتحقيق الديمقراطية في البلاد.

وقالت مريم رجوي زعيمة منظمة ”مجاهدي خلق“ المعارضة، التي قادت التظاهرة، إن ”الملالي وقعوا في فخ ومأزق، وعجلة حكمهم تسير في منحدر السقوط“.

وخاطبت المشاركين بقولها: ”أنتم تخاطبون أبناء الوطن، والمنتفضين، والعمال والمعلمين وغيرهم من المواطنين الذين ضاقوا ذرعًا، وتقولون لهم اندفعوا وامضوا قدمًا إلى الأمام بروح اقتحامية، كما أن خطابكم وخطاب الشعب الإيراني يناشد المجتمع الدولي، وخاصة أوروبا بأنه يجب وقف سياسة منح التنازلات للنظام الكهنوتي الحاكم في إيران“.

وأضافت رجوي: ”قبل عام، ألقت السلطات الألمانية القبض على الدبلوماسي التابع للنظام الإيراني، والذي زود ”إرهابيين“ اثنين بالمتفجرات؛ لاستخدامها ضد مؤتمر المقاومة في باريس، حسب قولها.

 وبحسب رجوي، ألقت الشرطة الألمانية خلال السنوات الثلاث الأخيرة القبض على عشرات وصفتهم بـ ”المرتزقة الإرهابيين“ التابعين لقوة القدس ووزارة المخابرات الإيرانية.

ولفتت إلى أن القضاء الألماني ألقى القبض على عدد منهم وتم سجنهم، وأكدت أنه يجب محاكمة ومعاقبة وطرد عناصر المخابرات وقوات الحرس، وهذا أمر ضروري لمكافحة الإرهاب وأمن اللاجئين الإيرانيين في أوروبا على حد قولها.

وأكدت رجوي أن ”النظام الفاشي الديني، هو أكبر تهديد للسلام في عالم اليوم. بدءًا من تخصيب اليورانيوم،  إلى تطوير برنامج الصواريخ البالستية، في انتهاك لقرار مجلس الأمن 2231، وحتى نشر قواتها في سوريا، وانتهاك القرار 2254“.

وشددت رجوي على أن ”أي تنازل حيال هذا النظام مهما كان تبريره يعطي نتيجة واحدة، وهي تصعيد أفق الحرب الكارثية من قبل الملالي. كل يورو في التجارة مع الملالي، وكل يورو من إيصال الوقود إلى جهاز خامنئي يصرف لقمع الشعب الإيراني وإثارة الحروب في المنطقة“.

وبشأن حقوق الإنسان، طالبت رجوي من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أن تتبنى قيادة مبادرة خاصة على المستوى الأوروبي ضد نظام الملالي لانتهاكات حقوق الإنسان، بما في ذلك وقف مضايقة وإعدام السجناء وقتلهم تحت التعذيب، وتشكيل لجنة دولية لزيارة السجون ومقابلة السجناء السياسيين.

      

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com