هاربر: الجهاديون أعلنوا الحرب وعلى العالم التصدي لهم

هاربر: الجهاديون أعلنوا الحرب وعلى العالم التصدي لهم

دلتا (بريتيش كولومبيا)– قال رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر الخميس، إن الهجمات المميتة في باريس تذكرة بأن ”الجهاديين أعلنوا الحرب على من يخالفهم وأنه يجب على العالم أن يتصدى لهم.“

وأضاف هاربر للصحافيين، حينما سئل عن هجوم يوم الأربعاء على مقر صحيفة شارلي إبدو في باريس: ”أعلنت الحركة الجهادية الدولية الحرب، إنهم أعلنوا الحرب على كل من لا يكون تفكيره وعمله مثلما يشاءون.“

وأضاف قوله ”قد لا نريد ذلك ونتمنى أن يبتعد عنا ولكنه لن يبتعد والحقيقة، هي أنه سيتعين علينا أن نواجهه.“

وقال هاربر إن أي شكوك بشأن حقيقة المخاطر التي يشكلها مثل هؤلاء المتطرفين يجب أن تكون قد زالت في 22 من أكتوبر (تشرين الأول)، ففي ذلك اليوم قتل مسلح كندي جنديا عند النصب التذكاري لقتلى الحرب ثم اقتحم مبنى البرلمان.

وأكد هجوم أوتاوا المخاوف أن تكون كندا مستهدفة للانتقام منها، نظرا لأنها حليف وثيق للولايات المتحدة في حملتها على تنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

وأشار هاربر إلى أن أجهزة الأمن الكندية، استطاعت إحباط معظم هجمات المتطرفين في كندا.

وأضاف قوله ”ولكن الحقيقة هي أن هذه التطورات الأخيرة وظهور ما يسمى الدولة الإسلامية وسيطرتها المفاجئة على مساحات شاسعة من الأراضي مع كميات هائلة من الموارد المالية، تصاعدت إلى مستوى عالمي جديد تماما.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com