تقرير: فرض العقوبات الأمريكية على خامنئي ”دعوة“ لإسقاط النظام الإيراني

تقرير: فرض العقوبات الأمريكية على خامنئي ”دعوة“ لإسقاط النظام الإيراني

المصدر: إرم نيوز

وصفت صحيفة نيويوركر القرار الرئاسي الأمريكي، يوم أمس الاثنين، بإدراج المرشد الإيراني علي خامنئي على قائمة المقاطعة والإرهاب، بأنه ”أقرب ما يكون إلى الدعوة لتغيير النظام الايراني“، وهو في ذلك يشكل  تغييرًا في النهج  واللغة الأمريكية في المواجهة المتصاعدة مع نظام طهران المنهك  اقتصاديًّا.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عقب توقيعه يوم أمس على بيان المقاطعة الذي شمل خامنئي وآخرين بينهم وزير الخارجية محمد جواد طريف، قال للصحفيين إن خامنئي، كمرشد عام في إيران، هو الشخص المسؤول عن السلوك العدائي  للنظام. مضيفًا أن ”الولايات المتحدة، في العادة، تفرض العقوبات على رؤساء الدول، كما حصل مع صدام حسين في العراق، ومعمر القذافي في ليبيا، ونيكولاس مادورو في فنزويلا“، إشارة بأن مثل هذا القائد ما عاد يعتبر شرعيًّا.

وأضافت نيويوركر، أن ما قاله ترامب يعني -بطريقة أخرى- أن ذاك القائد عليه أن يغادر.

وهذه هي المرة الأولى، كما قالت الصحيفة، التي تعلن فيها إدارة الرئيس ترامب عن وجوب تغيير النظام الإيراني بمثل هذا الوضوح، وإن لم يكن بالنص المباشر، إذ إن معظم التصريحات لكبار المسؤولين حتى الآن كانت تحرص على إظهار النأي عن دخول الحرب مع إيران أو إسقاط النظام.

ونقلت الصحيفة عن إليزابيث روزنبرغ، المسؤولة السابقة عن العقوبات في وزارة الخزانة الأمريكية تقديرها أن وجبة العقوبات الأمريكية الأخيرة على ايران قد لا تعني الكثير في المجالات المالية لكنها تمثل خطوة متقدمة في مشهد المواجهة والتصعيد الأمريكي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com