الاتحاد الأوروبي يدين هجوم باريس ويصفه بـ“البربري“

الاتحاد الأوروبي يدين هجوم باريس ويصفه بـ“البربري“

بروكسل – أدان كبار مسؤولي الاتحاد الأوروبي الهجوم المسلح الذي استهدف مقر مجلة ”شارلي إيبدو“ الفرنسية الساخرة في باريس ، متعهدين بدعم حرية الإعلام في أوروبا.

وقال رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر في بيان: ”إنه عمل لا يمكن التسامح تجاهه، عمل بربري يؤثر فينا جميعا كبشر وأوروبيين“، معربا عن تضامنه الكامل مع فرنسا.

ومن ناحيتها، كتبت نائبة رئيس المفوضية الأوروبية لشؤون الموازنة والموارد البشرية كريستالينا جيورجيفا على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي: ”هذا العمل البربري لن يعرقل بأي شكل حرية الصحافة، وهي مبدأ أساسي في ديمقراطياتنا“.

وقالت المفوضة الأوروبية لشؤون التجارة سيسيليا مالمستروم: ”لابد أن ندعم حرية التعبير“.

كما وصف رئيس حلف الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرج الهجوم بأنه ”هجوم شائن ضد حرية الصحافة“. وقال إن أعضاء الحلف، الذي يضم فرنسا، ”يقفون معا في الحرب ضد الإرهاب الذي ”لا يمكن أبدا التسامح معه أو تبريره“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com