مقتل 4 باكستانيين على الحدود مع الهند

مقتل 4 باكستانيين على الحدود مع الهند

سريناجار (الهند)-اتهمت باكستان الهند بقتل أربعة مدنيين على الحدود بين البلدين، بينما قالت نيودلهي إن أحد أفراد حرس الحدود الهندي قتل، فيما يبرز التوترات قبل زيارة للرئيس الأمريكي باراك أوباما.

وقالت الهند إن قواتها قتلت أربعة باكستانيين كانوا يخططون لشن هجوم على الأراضي الهندية رغم أن وسائل إعلام هندية وأحزاب معارضة شككت في الرواية الرسمية. وقال الجيش الباكستاني إن أربعة مدنيين قتلوا في قصف هندي.

وقال مسؤول هندي بارز بقوات أمن الحدود، إنهم ردوا اليوم (الإثنين) على هجمات بقذائف المورتر والرشاشات في حوالي 60 موقعا منتشرا على مسافة 200 كيلومتر على الحدود.

وأبلغ المسؤول بـ“أطلق الحرس الجوالون الباكستانيون القذائف الصاروخية على القرى الواقعة على مقربة من الحدود ورد رجالنا بالمثل.“

وتأتي أحداث الإثنين في مقاطعة سامبا جنوبي منطقة جامو بمحاذاة الحدود الدولية في جامو وكشمير،على أثر مقتل جنديين باكستانيين بنيران قوات هندية ليلة رأس السنة الميلادية.

ومع تصاعد الاقتتال أعلنت وكالات الأمن الهندية حالة التأهب في أنحاء البلاد، لتفادي أي هجمات مسلحة في الفترة السابقة على زيارتي وزير الخارجية الأمريكي جون كيري والرئيس باراك أوباما في وقت لاحق من شهر يناير (كانون الثاني) الحالي.

وتقول وسائل إعلام هندية، إن كيري سيزور أيضا باكستان لكن مسؤولين في إسلام آباد لم يؤكدوا ذلك.

وقال مسؤولون إن 4000 على الأقل من سكان القرى الحدودية الهندية، نزحوا من منازلهم منذ ليلة رأس السنة ومن المعتقد أن أعدادا مماثلة فرت من المناطق الحدودية المحاذية في باكستان. وأغلقت الهند الإثنين المدارس قرب الحدود وأرجأت الامتحانات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com