كوشنر يعرض ”صفقة القرن“ على الاتحاد الأوروبي

كوشنر يعرض ”صفقة القرن“ على الاتحاد الأوروبي

المصدر: أ ف ب

استعرض  جاريد كوشنر مستشار وصهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الثلاثاء، في بروكسل ”أفكاره“ حول الشرق الأوسط مع رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، بحسب ما أعلنت مينا أندريفا المتحدثة باسم الأخير.

وقالت المتحدثة للصحفيين إن اللقاء تم بناء على طلب كوشنر بعد الظهر في مقر المفوضية، موضحة أنه ”خلال المحادثات حول الشرق الأوسط، استمع الرئيس يونكر، ووزيرة الخارجية فيديريكا موغيريني، إلى أفكار كوشنر، وأكدا مصلحة الاتحاد الأوروبي الأساسية بتحقيق السلام والأمن والاستقرار الدائم في المنطقة“.

وشدد المسؤولان الأوروبيان على أهمية ”التنمية الاقتصادية للمنطقة بأكملها“ واعتبراها ”مهمة جدًا“، وقالا إنها ”يجب أن تكون مصحوبة بتحقيق تقدم سياسي يأخذ في الاعتبار تطلعات الفلسطينيين والإسرائيليين“.

ولم تقدم تفاصيل عن الأفكار التي حملها كوشنر لحل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني.

وتثير خطة كوشنر المعروفة بـ“صفقة القرن“ شكوكًا متزايدة، خاصة من جانب وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبو، الذي اعترف الأسبوع الماضي في اجتماع خاص بأنه يتفهم ”لماذا يعتقد الناس أنه اتفاق يمكن أن يحبذه الإسرائيليون وحدهم“.

ومن المقرر أن تكشف واشنطن عن الجانب الاقتصادي للخطة في مؤتمر يُعقد في البحرين يومي 25 و 26 من شهر حزيران/يونيو الجاري، وسط مقاطعة السلطة الفلسطينية.

ويتوقع ألا يتضمن الشق السياسي من الخطة دعوة الى إقامة دولة فلسطينية، ما يشكل قطيعة مع الدبلوماسية الأمريكية المعتمدة منذ عقود.

ومنذُ وصوله إلى البيت الأبيض قبل عامين، حوّل دونالد ترامب سياسة الدعم التقليدية لإسرائيل، إلى دعم غير مشروط للدولة العبرية وحكومة بنيامين نتنياهو.

ويؤيد الاتحاد الأوروبي من جهته حلّ الدولتين، أي إقامة دولة فلسطينية إلى جانب إسرائيل.