التشيك: داعش أخطر من الأزمة الأوكرانية

التشيك: داعش أخطر من الأزمة الأوكرانية

المصدر: براغ- من إلياس توما

اعتبر الرئيس التشيكي ميلوش زيمان، أن تنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية ”داعش“، يمثل خطراً أكثر جدية من تداعيات الأزمة الأوكرانية من وجهة النظر السياسية الخارجية، منبها إلى أن خطر هذا التنظيم سيستمر لفترة طويلة.

وشدد الرئيس التشيكي على ضرورة مساعدة ضحايا الحرب في سوريا والعراق، وغيرهما من الدول بشكل مباشر، بدلا من فتح باب الهجرة أمامهم للانتقال إلى أوروبا، معتبراً أن ذلك سيجعلهم غير سعداء بالنظر لوجود ثقافة هنا مختلفة عن ثقافتهم الحياتية.

واشار الى ان ما هو قائم في فرنسا والمانيا يصلح كمثال على ذلك، لافتا إلى أن المهاجرين هناك لم يتاقلموا مع الحياة السائدة فيهما ولذلك أقاموا ”غيتوات“ خاصة بهم.

واستبعد زيمان احتمال حدوث مواجهة عسكرية بين الغرب وروسيا، لأن ذلك سيكون ”استراتيجية انتحارية من قبل الطرفين“.

من جانبه قال رئيس مجلس الشيوخ التشيكي ميلان شتييخ، إن الأزمة الأوكرانية والمشاكل القائمة في الدول العربية، تمثلان بتداعياتهما التهديدان الأكبر لتشيكياً في العام الجديد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com