حزب أردوغان: إجراءات بحق المنتمين للكيانات الموازية

حزب أردوغان: إجراءات بحق المنتمين للكيانات الموازية

أنقرة- أكد نائب رئيس حزب ”العدالة والتنمية“ الحاكم في تركيا، مصطفى شن توب، التزام حزبه باتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد من يعملون داخل مؤسسات الدولة، ولهم علاقة بالكيانات والتنظيمات الموازية.

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها ”شن توب“ الخميس، على هامش زيارته لرئاسة الحزب الحاكم في ولاية تكيرداغ شمال غرب تركيا، والتي أوضح فيها الجهود التي يبذلها الحزب الحاكم استعدادا للانتخابات النيابية التي ستشهدها البلاد منتصف العام الجاري.

وأكد ”شن توب“ أن ”هذا ليس قرار الحزب وحده ولا الحكومة، وإنما أيضا بموجب قرار تم اتخاذه في مجلس الأمن القومي للبلاد“.

وأشار إلى أن اللجنة العليا للانتخابات التركية، ستعلن خلال أسبوع من الآن، التقويم الزمني للانتخابات المقبلة، لافتا إلى أن هذه الانتخابات ستُجرى في 7 حزيران/ يونيو المقبل، وشدد على أهمية هذه الانتخابات من كافة النواحي، على حد تعبيره.

واستطرد قائلًا: ”العدالة والتنمية يمتلك إرادة سياسية كبيرة يقوم بموجبها بالاستعداد لأي نوع من الانتخابات بشكل جدي، فكما تعلمون جميعا هذه الانتخابات تحمل بالنسبة لنا أهمية إضافية، لأن نتائجها ستحدد السلطة التي ستحكم البلاد من عام 2015 وحتى 2019، ليس هذا فحسب، بل نحن نراها انتخابات ستحدد السلطة السياسية التي ستقود تركيا لتحقيق أهداف عام 2023 الذي يمثل المئوية الأولى لتأسيس الجمهورية التركية، تلك الأهداف التي سبق وأن أعلنا عنها في وقت سابق“.

وفي سياق متصل، قال ”شن توب“ إن ”تركيا على مدار تاريخها لم تشهد حزبا سياسيا كحزب العدالة والتنمية الذي كانت له بصمته السياسية والاقتصادية في تاريخ البلاد منذ تأسيسه وحتى اللحظة الحالية“، مضيفًا ”الحزب الحاكم، وأحزاب المعارضة المختلفة ترى في هذه الانتخابات الفرصة الأخيرة لها، لكننا نرى أن الدعم الشعبي لنا في ازدياد مضطرد رغم ما يحاك ضدنا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com