إسرائيل تشرعن بؤرة استيطانية جديدة في سلفيت – إرم نيوز‬‎

إسرائيل تشرعن بؤرة استيطانية جديدة في سلفيت

إسرائيل تشرعن بؤرة استيطانية جديدة في سلفيت

المصدر: رام الله-إرم

أصدر وزير الدفاع الإسرائيلي ”موشيه يعلون“، أوامره لرئيس ”الإدارة المدنية“، بشرعنة البؤرة الاستيطانية ”إيل متان“ المقامة على أراضي المواطنين في محافظة سلفيت، ومنحها ”مكانة قانونية“.

وكانت صحيفة ”هآرتس“ العبرية قد كشفت في وقت سابق، أن الإدارة المدنية الإسرائيلية، صادقت مؤخرا، على اقتطاع مساحة من أراضي محمية طبيعية في الضفة تقع غرب سلفيت، لصالح تبييض بؤرة استيطانية في المنطقة.

وأوضحت الصحيفة أن بؤرة ”ايل متان“ قد أقيمت بالقرب من محمية ”وادي الغوير“، في عام 2000، وتم إنشاء الكنيس التابع لها على أراضي المحمية.

وفي أعقاب القرار الذي اتخذه أيهود براك بتبييض البؤرة، يجري حاليا إخراج المباني المؤقتة منها ليتم استبدالها بمبان ثابتة، وحسب المخطط سيتم إنشاء 40 وحدة إسكان ونزل للسياحة، ومبان للفنانين ومناطق زراعية.

وقال الباحث خالد معالي لـ ”إرم“: ”على الرغم من هذا الإجراء التهويدي الاستيطاني الخطير يواصل المزارعون في بلدة ديرستا زراعتها حتى بعد إعلانها محمية طبيعية، لكن الإدارة المدنية بدأت بملاحقتهم في السنوات الأخيرة بادعاء قيامهم بغرس أشجار الزيتون التي يعتبرونها تشوه المحمية“.

وأشار إلى أن المنطقة التي يجري الحديث عنها تقع في ”واد قانا“ غرب بلدة دير استيا وتحيط به ثمان مستوطنات.

وفي سياق متصل، أعلن عن محمية طبيعية ثانية بعد محمية ”واد قانا“ وهي محمية ”بنات بر“، وأعلن أيضا عن مركز سياحي استيطاني جديد وهو مركز ”بركان“، بالإضافة إلى أن الاحتلال يحاول طمس العديد من الأماكن التاريخية القديمة كـ ”دير سمعان“ و ”مغر الشمس“ والقمر“قرقش“.

وأضاف معالي، أن عام 2014 شهد تمددا استيطانيا غير مسبوق في محافظة سلفيت، قدّرت نسبته بـ 70%.

وتابع قوله: ”باعتماد الاحتلال بؤرة ”ايل متان“ كمستوطنة، يصل عدد المستوطنات إلى 24 مستوطنة مقابل 18 تجمعا سكانيا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com