قائد الحرس الثوري الإيراني: النظام الأمريكي لا يتحمل الضربات المفاجئة

قائد الحرس الثوري الإيراني: النظام الأمريكي لا يتحمل الضربات المفاجئة

المصدر: إرم نيوز

قال القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي، السبت، إن النظام السياسي الأمريكي، فقد قوته وهذا النظام له مظهر فظيع، لكنه يعاني من مرض هشاشة العظام.

وأضاف سلامي، في كلمة له خلال تكريم عدد من مسؤولي وحدة الاستخبارات بالحرس الثوري الإيراني بطهران، وتعيين رئيس جديد لهذه الوحدة: ”في الواقع، فإن قصة أمريكا تشبه برجًا من الطراز العالمي ينهار بضربات مفاجئة“.

وأوضح أن ”إيران تخوض حربًا أمنية حقيقية مع الولايات المتحدة وأعداء الثورة الإسلامية وإيران”، لافتًا إلى: ”إننا قادرون على إلحاق الهزيمة بالعدو في هذه الحرب الأمنية“، وفق تعبيره.

وأشار سلامي في معرض حديثه عن فلسفة السياسة الأمريكية، إن ”الجذور الأساسية لهزائم أمريكا تكمن في الفلسفة السياسية لهذا البلد، والتي من أهم مؤشراتها تقييد الدول والشعوب وأسرها وربطها“.

واعتبر أن ”هذه الفلسفة التي تعتمد عليها أمريكا في سياساتها ليست فقط لا تنتج القوة للأمريكان، بل إنها ساهمت في إيجاد واختلاق الأعداء فقط؛ بحيث سجلت اليوم هزيمة سياستهم وأفولها“.

ووصف القائد العام لقوات الحرس الثوري، المعركة الاستخباراتية والأمنية بين إيران وأمريكا بأنها ”حقيقة جادة“، معتبرًا أن ”إيران قادرة على الفوز بهذه المعركة“.

وجرى تعيين حسين طائب مسؤولًا لاستخبارات الحرس الثوري، فيما جرى تعيين العميد حسن محقق نائبًا له، بقرار من القائد العام لقوات الحرس الثوري اللواء حسين سلامي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com