شرطة بنغلادش تحبط تهريب عشرات الروهينغا إلى ماليزيا

شرطة بنغلادش تحبط تهريب عشرات الروهينغا إلى ماليزيا

المصدر: رويترز

قالت السلطات، اليوم الثلاثاء، إن شرطة بنغلادش أوقفت تهريب عشرات من الروهينغا المسلمين، معظمهم من النساء، إلى ماليزيا على متن قارب.
وقالت الشرطة إن المهربين أخذوا ما لا يقل عن 69 من الروهينغا من مخيمات اللاجئين في كوكس بازار، ووعدوهم بالعمل في ماليزيا، حيث يعيش كثير من الروهينغا هناك بالفعل.
وحاول الكثيرون من الروهينغا المسلمين في الشهور الأخيرة الوصول إلى ماليزيا بالقوارب في إطار ما تخشى السلطات أن يمثل موجة جديدة من تهريب البشر بحرًا بعد عملية لكبح التهريب عام 2015.
وعبر ما يقدر بنحو 25 ألفًا من الروهينغا بحر أندامان في طريقهم إلى تايلاند وماليزيا وإندونيسيا عام 2015، وغرق كثيرون في قوارب غير آمنة ومكدسة.
وقال ضابط شرطة يدعى أبو الخير لرويترز: ”بعد تلقي معلومات من مصدر سري، نفذ فريقنا عملية الليلة الماضية وأنقذهم“، مضيفًا أنه كان هناك 43 امرأة و11 طفلاً.
وستجري إعادتهم إلى المخيمات. ولم تلق الشرطة القبض على أي من المهربين.
ووفقًا لوكالات الأمم المتحدة، عبر أكثر من 700 ألف من الروهينغا إلى بنغلادش عام 2017 فرارًا من حملة قمع عسكرية في ولاية راخين بميانمار.‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com