تقرير: أردوغان قد يلجأ لـ“الحيلة“ للفوز في انتخابات اسطنبول

تقرير: أردوغان قد يلجأ لـ“الحيلة“ للفوز في انتخابات اسطنبول

المصدر: واشنطن – إرم نيوز

كشف مركز أبحاث تابع لوزير الخارجية الأمريكي السابق جيمس بيكر عن أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد يلجأ لاستخدام عناصر أمنية من خارج اسطنبول للتصويت في انتخابات البلدية المعادة التي تجري في 23 الشهر المقبل من أجل الفوز بها.

وأشار ”معهد بيكر“ إلى أنه من الواضح أن أردوغان ضغط على اللجنة العليا للانتخابات لاتخاذ قرار بإعادة إجراء انتخابات اسطنبول بعد خسارته وتحديد ذلك الموعد عندما يسافر عدد كبير من طلاب الجامعات وأثرياء المدينة الموالين للمعارضة إلى خارج اسطنبول لقضاء إجازة فصل الصيف، ما يعني عدم تصويتهم في الانتخابات.

ورأى المعهد، في تقرير نشره يوم الجمعة، أن المعارضة لديها فرصة للفوز مرة ثانية من خلال العمل على جذب أكبر عدد ممكن من مناصري الحزب الحاكم وأحزاب أخرى والتركيز على منع عمليات الغش خلال التصويت، مشيرًا إلى أن أردوغان قرر إعادة الانتخاب ليس بسبب مزاعم الغش التي أطلقها بل لأنه ”لا يتحمل خسارة اسطنبول”.

ولفت المعهد إلى التقارير التي تحدثت بعد انتخابات أواخر آذار /مارس الماضي بشأن عمليات احتيال قام بها الحزب الحاكم من خلال السماح لعناصر الأمن بالتصويت كمجموعات في عدد من مناطق اسطنبول، مشيرًا إلى أن الحزب الحاكم قد يقوم هذه المرة بنشر الآلاف من هؤلاء العناصر بحجة تأمين الانتخابات.

وبحسب المعهد ”فقد يقوم الحزب الحاكم بجلب عدد كبير من هؤلاء العناصر من مدن أخرى بحجة توفير الأمن لعملية الانتخاب… وبالفعل، تحدثت تقارير بأن الحكومة قامت بجلب عشرات الألوف من هؤلاء العناصر ورجال الشرطة الجدد“.

وحذر المعهد في تقريره من أن ”هناك احتمالًا خطيرًا بأن هؤلاء العناصر ورجال الشرطة سيصوتون لصالح الحزب الحاكم رغم أنهم ليسوا من اسطنبول وذلك بهدف سد الفجوة التصويتية الضيقة والتي بلغت نحو 14 ألف صوت في الانتخابات الأخيرة من أجل تحقيق الفوز لأردوغان“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com