مقتل قائد العمليات العسكرية لـ“داعش“ في كوباني

مقتل قائد العمليات العسكرية لـ“داعش“ في كوباني

دمشق – أكدت مصادر إعلامية عربية، أن قوات البيشمركة الكردية تمكنت، الأربعاء، من قتل قائد العمليات العسكرية لتنظيم ”داعش“ بمدينة عين العرب (كوباني) السورية الكردية الحدودية مع تركيا.

وذكرت قناة ”سكاي نيوز“ بالعربية، أن ”قائد العمليات العسكرية لتنظيم ”داعش“ في سوريا قتل خلال اشتباكات مع المقاتلين الأكراد في مدينة عين العرب (كوباني)“.

هذا ويُشار إلى أن برلمان إقليم كردستان العراق خوّل رئيس الإقليم مسعود البارزاني بإرسال قوات إلى مدينة كوباني السورية.

وفي آخر المستجدات الميدانية في العراق، تستمر قوات البيشمركة بالتقدم في سنجار غرب الموصل، حيث لم يبق أمامها للسيطرة على كامل القضاء سوى تنظيف بعض الجيوب التي يحتمي فيها عناصر من تنظيم ”داعش“ المتطرف.

يأتي هذا في وقت أفادت فيه أنباء باستمرار هروب عناصر ”داعش“ إلى سوريا وإلى عمق الموصل.

كما يعيش عناصر التنظيم حالة من الارتباك بعد مقتل نائب ”البغدادي“ واثنين من مساعديه قبل أيام، إضافة إلى كثرة الضغط العسكري المتواصل والخسائر التي تعرض لها في أكثر من مدينة عراقية.

إلى ذلك، أعلنت وزارة الدفاع، اليوم الأربعاء، عن مقتل 21 من ”داعش“ في مناطق متفرقة من الفلوجة شرق الرمادي. كما أشارت إلى مقتل 10 آخرين في منطقة الحجاج شمال تكريت أثناء هجمة فاشلة على تجمع للجيش.

أما في شرق البلاد فقد أعلن محافظ ديالى عامر المجمعي، عن استعداد أكثر من 50 عشيرة من المناطق الساخنة في المحافظة لمشاركة أبنائها في الحرس الوطني في حال تشكيله من أجل حماية مناطقهم ومواجهة المتطرفين.

وفي سياق متصل، أعلن رئيس المجلس البلدي في قضاء المقدادية بمحافظة ديالى عدنان التميمي، الأربعاء، عن مقتل خمسة من ”داعش“ إحباط هجوم على أربع نقاط أمنية داخل القضاء شمال شرق بعقوبة.

وقال التميمي في تصريحات صحفية، إن ”مسلحي داعش هاجموا، مساء اليوم الأربعاء، أربع نقاط أمنية مشتركة في المحيط الشرقي والشمالي لقضاء المقدادية (35 كم شمال شرق بعقوبة) واندلعت على أثرها اشتباكات تمكنت القوات الأمنية والحشد الشعبي من إحباطه وقتل خمسة من عناصر التنظيم“.

وأضاف التميمي أن ”تعزيزات قتالية وصلت إلى محاور الهجوم من أجل زيادة زخم الصمود والمواجهة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com