مع توتر العلاقات.. رئيس الوزراء الفلسطيني يستقبل وفدًا من الكونغرس الأمريكي‎

مع توتر العلاقات.. رئيس الوزراء الفلسطيني يستقبل وفدًا من الكونغرس الأمريكي‎

المصدر: رام الله - إرم نيوز

قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد إشتية، مساء اليوم الأربعاء، إنه من المهم أن تخرج أصوات أمريكية من داخل الكونغرس، تدعم حل الدولتين وتنسجم مع القرارات الدولية والاتفاقيات الموقعة، في ظل إصرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على الانحياز لإسرائيل.

وجاء ذلك خلال استقباله وفدًا من مجلس الشيوخ الأمريكي برئاسة السيناتور ميت رومني.

ودعا إشتية، الكونغرس الأمريكي إلى السير على نفس طريق برلمانات دول الاتحاد الأوروبي، مطالبًا بالتصويت للاعتراف بفلسطين، ورفع الحظر عن منظمة التحرير الفلسطينية.

وأضاف إشتية:“إن الموقف الفلسطيني برفض استلام أموال المقاصة من إسرائيل بعد الاقتطاع غير الشرعي، نابع من أهداف وطنية وحقوقية وسياسية“، مشيرًا إلى أن ”تسلم الأموال يمثل إقرارًا بالادعاء الإسرائيلي أننا نمول الإرهاب بدفع رواتب أسر الشهداء والأسرى“.

وأكد إشتية قائلًا:“إن الفلسطينيين لن ينخرطوا في عملية سياسية لا تلبي الحد الأدنى من حقوقهم والمتمثلة في دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة على حدود 1967، مع القدس عاصمة لها، وحل عادل لقضية اللاجئين“.

وترفض السلطة الفلسطينية وساطة الإدارة الأمريكية في أي عملية تفاوض بينها وبين إسرائيل، بسبب الانحياز الأمريكي للمواقف الإسرائيلية، حيث تشهد العلاقات قطيعة غير مسبوقة بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب القدس عاصمة لإسرائيل.