رفض سياسي وشعبي لتدخلات خامنئي في العراق – إرم نيوز‬‎

رفض سياسي وشعبي لتدخلات خامنئي في العراق

رفض سياسي وشعبي لتدخلات خامنئي في العراق

المصدر: محمد عبدالجبار - إرم نيوز

رفضت جهات سياسية وشعبية عراقية، اليوم الأحد، دعوات المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي لإخراج القوات الأمريكية من العراق على وجه السرعة.

وقال رئيس حزب ”المستقبل الدستوري“ العراقي، انتفاض قنبر لـ“إرم نيوز“، إن ”تصريحات خامنئي تدخل سافر ومرفوض، وعلى الحكومة الرد عليه بشكل رسمي، وأن تعلن رفضها لهذه التدخلات في المصالح العراقية العليا“.

وأضاف قنبر أنه ”على عبدالمهدي الحذر من سماع كلام خامنئي، فإذا طردت الأمريكان فإن الإيرانيين لن يشعروا أن لك أهمية، وهم أول من سيطعنونك وأول من ينقلب عليك“.

وأضاف أنه ”ما دامت القوات الأمريكية موجودة، عدى عن أنها حماية إلى العراق والأمن، فهي أيضًا لغرض حماية التوازن السياسي في العراق بين إيران وأمريكا، وطرد القوات الأمريكية سيخل بهذا التوازن لصالح إيران، لما سيطلق يدها بالتمام، وسوف تتعامل مع عبدالمهدي على أنه ورقة غير مفيدة“.

وتابع السياسي العراقي: ”أنصح عبدالمهدي أن يلتزم ببقاء القوات الأمريكية أولًا لمصالح عراقية استراتيجية والأمن العراقي وحماية الشعب العراقي، وثانيًا لحماية نفسه من الغدر الإيراني، في حين شعروا أنهم حققوا هدفهم من خلال عبدالمهدي، ويكون ورقة محروقة، فبقاء القوات الأمريكية هو حماية لرئيس الوزراء وكذلك حماية للعراق وشعبه“.

فيما انتقد عدد من المدونين والناشطين في العراق تصريحات المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، معتبرينه تدخلًا في الشأن العراقي الداخلي، فيما طالب البعض الآخر الحكومة العراقية بالرد على هذه الدعوات السافرة، وعدم السكوت عنها، لمنع التمادي الإيراني بعمل الحكومة“.

من جانبه، حذر السياسي العراقي البارز مثال الألوسي في تصريح لـ ”إرم نيوز“، من ”خطورة إخراج القوات الأمريكية من العراق، بهذا التوقيت، كون طهران تسعى إلى ضم العراق لها بشكل كامل، من أجل عبور أزمتها الاقتصادية على حساب مصلحة العراق والعراقيين“.

وبين الألوسي أن ”إفراغ العراق من التواجد الأمريكي، يعني أن العراق أصبح محافظة جديدة لطهران، خصوصًا أنها استطاعت تثبيت رجالها في مفاصل الدولة العراقية المهمة، وذات القرار السياسي والأمني والاقتصادي، وهذا الأمر يجب الحذر منه“.

ودعا المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، أمس السبت، رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي، إلى إخراج القوات الأمريكية من البلاد على وجه السرعة، بحسب ما أفادت وكالة تسنيم الإيرانية، نقلًا عن الموقع الإلكتروني للخامنئي.

وهذا أول تصريح من شخصية إيرانية، بقوله ”يجب“ على الحكومة العراقية إخراج القوات الأمريكية من العراق، إذ كان المسؤولون الإيرانيون يؤكدون أهمية عدم استخدام الولايات المتحدة العراق منطلقًا لشن هجمات على طهران.

ولم يصدر أي تعليق رسمي لغاية الآن، من الحكومة العراقية حيال ذلك، إذ لم يتم تعيين متحدث رسمي باسمها حتى اللحظة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com