هذا ما حل بمرشح من حزب أردوغان هدد الناخبين بأن خسارته تعني فقدان ”مكة والقدس والإسلام“

هذا ما حل بمرشح من حزب أردوغان هدد الناخبين بأن خسارته تعني فقدان ”مكة والقدس والإسلام“

المصدر: إرم نيوز

تعرض مرشح من حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا لهزيمة قاسية وبفارق مريح لصالح منافسه عن حزب الشعب الجمهوري المعارض، رغم أن المرشح الموالي للرئيس رجب طيب أردوغان حاول استغلال الدين في حملته الانتخابية محذرًا الناخبين من أن خسارته تعني خسارة القدس والإسلام ومكة المكرمة.

وكان المرشح لحي اسنيورت في إسطنبول علي مراد قد تعرض لسخرية لاذعة بعد أن قال في تجمع انتخابي، إنه مستعد للتنازل عن جزء من حياته لصالح أردوغان، معتبرًا أن الجميع يحتاجه، وأضاف مهددًا الناخبين بأنه ”إذا خسرنا هنا، فقدنا القدس، وفقدنا الإسلام، وخسرنا مكة“، على حد قوله.

لكن رد الناخبين كان واضحًا، فقد هُزم في الانتخابات ما أثار سيلًا من التعليقات المتهكمة، حيث وجه أحد المعلقين سؤالًا للخارجية السعودية عمّا إذا كانوا قد شعروا بفقد شيء ما اليوم، في إشارة إلى التهديد بفقدان مكة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة